• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

دعوة مرتادي البحر إلى الحذر أثناء السباحة

19 نقطة إنقاذ «برية وبحرية» للتعامل مع الحالات الطارئة في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أكد المقدم خبير جمعة أحمد بطي الفلاسي مدير إدارة البحث والإنقاذ في شرطة دبي، استعداد 19 نقطة «برية وبحرية» للتعامل مع الحالات الطارئة خلال إجازة عيد الفطر، بينها 11 نقطة برية منتشرة في أرجاء إمارة دبي كافة، و8 نقاط بحرية، إضافة إلى عمل المركز الرئيس للإنقاذ على شارع محمد بن زايد، والدوريات المناوبة في الطرقات.

ودعا الفلاسي الراغبين لقضاء فترة الإجازة في المناطق الصحراوية إلى معرفة الأحوال الجوية قبل الانطلاق، وأخذ مواد غذائية كافية وخاصة السوائل، وحمل «هواتف الثريا» التي تعمل بالأقمار الصناعية، وجهاز ملاحة للمساهمة في الاستدلال على أماكن تواجدهم حال حاجتهم إلى المساعدة إضافة إلى الاستفادة من خدمة الاستغاثة «SOS» المتوافرة على تطبيق الشرطة الذكي.

كما حث أي شخص تائه في الصحراء ومعه هاتف أن يصعد إلى أعلى تلة للوصول إلى البث الهاتفي والاتصال بغرفة القيادة والسيطرة، وفي حالة لم يستطع الحصول على البث إرسال رسالة نصية؛ لأن الرسالة تصل في أي لحظة لالتقاط الهاتف لإشارة البث. ودعا الفلاسي مرتادي البحر إلى أخذ الحيطة والحذر اللازمين أثناء السباحة خلال قضائهم فترة إجازة عيد الفطر، خوفاً من تعرض حياتهم للخطر نتيجة التيارات البحرية وارتفاع الأمواج، مؤكدةً أهمية التزام الجمهور بالتعليمات والاشتراطات التي تضعها البلدية، وشرطة دبي على حد سواء عند الشواطئ، والاستجابة لإشارة رفع العلم الأحمر الذي يعني ضرورة التوقف عن السباحة في حال وجود خطر ما.

وأكد أن شرطة دبي جاهزة للتعامل مع الحالات الطارئة على الشواطئ خلال فترة إجازة عيد الفطر السعيد، مشيراً إلى أن هناك استعداداً تاماً للعمل على مدار 24 ساعة للتعامل مع الحوادث والاستجابة لها في أقل وقت ممكن، وأنه سيكون هناك انتشار للدوريات من سيارات إنقاذ بحري وزوارق إنقاذ في شواطئ برج العرب، وملاعب الشيخ حمدان بن محمد، والجميرا الثانية، والمزر. وبين أن شرطة دبي وضعت معداتها الخاصة بعمليات الإنقاذ من زوارق ودراجات مائية ودراجات برمائية مع طواقمها على أهبة الاستعداد لخدمة أفراد الجمهور في حال وقوع أي خطر، وزادت من عدد الأفراد حفاظاً على أمن الناس وسلامتهم. وشدد على أهمية عدم تجاوز مرتادي البحر لمسافة 300 إلى 500 متر بعيداً عن الشاطئ والخروج من علامات حدود السباحة لأن ذلك قد يعرضهم إلى تيارات بحرية شديدة أو صدمهم من قبل دراجات مائية أو زوارق.

وطالب مستخدمي الدراجات المائية بالابتعاد عن أماكن تجمهر الناس على الشواطئ أو الاقتراب منها أو نقل الناس باستخدامها، إضافة إلى عدم استخدام الدراجات في رشق المياه على الناس من خلال العروض غير المسموح بها.

ودعا الجمهور إلى الاتصال بغرفة العمليات في شرطة دبي على الرقم 999 في حال وقوع حالات طارئة، وأن يتم وصف المكان بدقة وبوضوح من أجل الاستجابة السريعة للبلاغ لما لذلك من أهمية بالغة في مساعدة المحتاجين، متمنياً للجميع السلامة والأمان وقضاء إجازة سعيدة بعيدة عن أي حوادث أو أخطار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض