• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

استقطبت 1100 سيدة أعمال بالإمارة

«غرفة أبوظبي» تكرم شركاء حملة التوعية لريادة الأعمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت فعاليات وأعمال الحملة التوعوية الأولى لريادة الأعمال التي نظمها مجلس سيدات أعمال أبوظبي واستمرت لمدة 40 يوماً.

وأكد إبراهيم المحمود النائب الأول لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، أهمية الدعم الذي يلقاه مجلس سيدات أعمال أبوظبي من القيادة الرشيدة، ما مكن المجلس من تعزيز مساهمته في الارتقاء بدور المرأة المواطنة في مجال الأعمال وزيادة مساهمتها في عملية التنمية الاقتصادية المستدامة في إمارة أبوظبي.

وقال المحمود، خلال الحفل الختامي لفعاليات الحملة التوعوية الأولى لريادة الأعمال في إمارة أبوظبي وتكريم الشركاء والداعمين للحملة: إن مجلس سيدات أعمال أبوظبي حقق إنجازات مهمة خلال العام 2015، وكان أهمها إعلان أول خطة استراتيجية للأعوام 2015 – 2019، وطرحه عدة مبادرات ومشاريع تهدف إلى إعداد وتأهيل رائدات الأعمال المواطنات وزيادة مساهمتهن في الحياة الاقتصادية في إمارة أبوظبي، وتمكين سيدات الأعمال للقيام بدورهن في مسيرة تقدم وتطور وريادة دولة الإمارات.

من جانبها، أكدت مريم محمد الرميثي رئيس مجلس سيدات أعمال الإمارات، رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، أن تنظيم الحملة التوعوية الأولى لريادة الأعمال تندرج تحت الهدف الأول من الخطة الاستراتيجية للمجلس، المتمثل في مشاركة متميزة للمرأة في ريادة الأعمال تضمن تزايد وجودها والاستدامة فيه، وفق أحدث المستجدات وأفضل الممارسات.

واستعرضت الرميثي الإنجازات التي حققتها الحملة، مشيرة إلى أنه تم تنظيم ورش عمل لنشر ثقافة ريادة الأعمال، و3 معارض في إمارة أبوظبي، و4 برامج تدريب وتأهيل متخصصة في ريادة الأعمال، و4 ورش عمل بالجامعات والكليات.

وأوضحت أنه وفقاً للمؤشر العددي للفئة المستهدفة للمشاركين في البرامج التدريبية وورش العمل والمعارض التسويقية، والمتمثل في 300 مشارك، فقد بلغ عدد المشاركات الفعلية في الدورات التدريبية والمعارض التي تم تنظيمها ضمن فعاليات الحملة في المنطقة الوسطى والشرقية والغربية 900 مشاركة، بمعدل زيادة بلغ 600 مشاركة.

ووفقاً للمؤشر النوعي المتمثل في نسبة الرضا عن المشاركة في البرامج التدريبية والمعارض، كان المستهدف تحقيق نسبة 70% من الرضا، وبلغت نسبة الرضا الفعلية في الدورات التدريبية 90%، ونسبة الرضا في المشاركة في المعارض 93%.

ووفقاً للمؤشر النوعي، فإن الأثر والاستفادة من الدورات التدريبية كان المستهدف 50%، ونسبة المتحقق الفعلية بلغت 95%، بالإضافة إلى مشاركة عدد 1100 من الجمهور الذي حضر وشارك في فعاليات الحملة المختلفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا