• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يرى أن فريقه ما زال يعيش في «الدوامة»

عبد الوهاب: «النقطة 24» هدف «البرتقالي» للنجاة من الهبوط

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

قال العراقي عبد الوهاب عبد القادر مدرب عجمان أن فريقه مازال يعيش في دوامة الهبوط، ولن يصل إلى الأمان، إلا عند بلوغ «النقطة 24»، ونحن نسعى بقوة، من أجل الحصول على نقاط مباراة دبي كاملة التي ستكون تأكيد طوق النجاة، والابتعاد عن منطقة الخطر، وربما يتغير تفكير «البرتقالي» إذا وصل إلى «النقطة 24» في المرحلة المقبلة، ويكون البحث عن مركز متقدم هو هدف الفريق.

وأضاف أن فوز دبي على الشباب في الأسبوع الماضي أحدث نوعاً من «الربكة» في أندية القاع التي تتصارع على البقاء، إضافة إلى أن وجود المدرب البرازيلي جونيور على رأس الجهاز الفني لـ «الأسود»، أحدث إضافة كبيرة للفريق، ومنح دفعة معنوية كبيرة للاعبي دبي.

وأوضح أن عجمان يحترم فريق دبي الذي يملك إمكانات عالية، ويعيش حالة معنوية عالية، وهناك تشابه بين الفريقين، بعد أن فاز عجمان على الظفرة 4 - 2 ، وبالتالي ستكون المباراة قوية ومتكافئة بين الفريقين، وقال إن تحضيرات عجمان للمباراة استمرت طوال الأيام الماضية، بحضور جميع اللاعبين، ولا توجد غيابات في صفوف الفريق، وسوف يخوض اللقاء بتشكيلة المباراة السابقة أمام الظفرة تقريباً، مع احتمال غياب المدافع محمد يعقوب الذي يعاني من بعض الآلام في الظهر، مشيراً إلى أن البديل جاهز لخوض اللقاء، في حال تأكد غياب اللاعب، وقال إن جميع لاعبي الفريق بحالة بدنية جيدة وحالة معنوية عالية، ونسأل الله أن يوفق اللاعبين في استغلال الفرص وتحقيق الفوز.

وحول الضغوط التي يعيشها ثنائي دبي السابقين «سيمون ويوسف الحمادي»، قال لا أتصور أن يكون سيمون أو يوسف الحمادي تحت ضغط اللعب أمام ناديهم السابق، فهما مع عجمان من بداية الموسم ولعبا من قبل أمام دبي في الدور الأول.

وأكد عبدالوهاب أنه تحدث مع لاعبيه، بخصوص عدم التراخي أو التهاون أمام أي فريق، وعدم الاستهانة بالمنافس مهما كان مركزه، وعليهم التعامل بكل جدية في دبي، فما زال «البرتقالي» مهدداً بالهبوط، وطالما أن العدد المتبقي من النقاط لم يحسم صراع البقاء، يجب أن نكون حذرين من أي شيء، وضرب مثلاً بفريق الجزيرة الذي تهاون أمام الاستقلال ولعب بثقة زائدة، باعتبار أن الفوز مضمون على الاستقلال، فتلقى خسارة مفاجأة قد تؤثر على مسيرته في المسابقة، لذلك فقد حذر لاعبيه بضرورة اللعب بكل قوة حتى آخر لحظة من المباراة.

وحول احتمالات أن يكون عجمان طرفاً مؤثراً في تحديد الفرق الهابطة لدوري الدرجة الأولى، أكد أنه لا يمكن القول إن عجمان بيده أن يحدد صراع البقاء في «المحترفين»، وعليه أن يخدم نفسه أولاً، قبل أن نتحدث عن أن عجمان هو من يحدد الفريق الذي سيهبط أو يبقى. (عجمان - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا