• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

كثرتها تثير الشك في مصداقيتها

«جوائز البنوك» لا تهم العملاء.. وأسلوب التعامل معيار التقييم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 يناير 2016

حسام عبد النبي (دبي)

تتسابق بنوك عاملة في الدولة مع نهاية كل عام، للإعلان عن فوزها بجوائز من قبل جهات للتقييم، سواء شركات خاصة للاستشارات المالية أو شركات لتقديم الحلول أو مجلات اقتصادية متخصصة، ما يراه عملاء البنوك أمر غير مهم بالنسبة لاختيار البنك أو استمرارية التعامل معه، مؤكدين أن التجارب الشخصية وسابقة التعامل مع البنك والاستجابة للشكاوى تعد أكثر أهمية من تلك الجوائز.

ويرى عملاء البنوك أن كثرة الجوائز التي تعلن البنوك المحلية عن الفوز بها يشكك في مصداقية تلك الجوائز، خصوصاً وأن جميع البنوك تعلن عن فوزها بالجائزة نفسها وخلال العام ذاته (مثل أفضل بنك في الدولة أو أفضل بنك في خدمة العملاء)، مشيرين إلى أن الجوائز التي تحصل عليها البنوك أو المؤسسات من قبل الجهات الرسمية مثل الجهات الحكومية تعد أكثر موثوقية، إذ تتم وفقاً لدراسات ومعايير صارمة ودقيقة.

وتتباهى بنوك محلية بعدد الجوائز التي حصلت عليها، ومنها بنك أعلن فوزه بنحو 165 جائزة محلية وإقليمية وعالمية، وآخر حصد أكثر من 20 جائزة خلال العام الواحد، فيما أظهر استطلاع صادر عن «كاشي» أن خُمس عملاء البنوك في الإمارات يفكرون في إنهاء علاقتهم مع البنوك التي يتعاملون معها، بسبب عدم رضاهم عن طريقة تعامل البنوك معهم، حيث حدد 40% منهم سبب امتعاضهم من البنوك بضعف الاستجابة للشكاوى.

وحدد الاستطلاع أسباب ودوافع العملاء عند اختيارهم التعامل مع بنك معين، حيث ذكر أن نسبة 58% من المشاركين أفادوا بأنه قد وقع اختيارهم على بنكهم الحالي، نظراً لكون شركتهم تفرض تحويل رواتبهم إلى حساب مع هذا البنك، إلا أن ذلك لم يلغ الرغبة الموجودة لدى العملاء باختيار بنكهم بحسب معايير أخرى.

ومن جانبها، نفت شركات مانحة للجوائز وجود مجاملات أو مصالح خاصة تحكم منح الجوائز للبنوك، لكنها أكدت في نفس الوقت أن هناك عشوائية في منح الجوائز تتمثل في إعلان مجلات أو شركات غير مؤهلة للتقييم عن منح الجوائز، إضافة إلى اتباع طرق للتقييم غير محايدة وغير متوافقة مع الأسس العلمية للمفاضلة بين البنوك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا