• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

التأييد الشعبي شرط بوسطن لطلب استضافة أولمبياد 2024

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مارس 2015

نيويورك (د ب أ) وعد مسؤولو اللجنة المسؤولة عن ملف مدينة بوسطن الأميركية، لطلب استضافة دورة الألعاب الأولمبية المقررة عام 2024، بعدم تقديم الملف إلا بعد الحصول على التأييد الشعبي المهم، حسبما أكدت وسائل إعلام أميركية مساء أمس الاثنين. وصرح مسؤولو اللجنة، لصحيفة «بوسطن جلوب» الأميركية، بأن الأمر متروك لاستفتاء سيجرى على مستوى الولاية لمعرفة مدى تأييد المواطنين لهذا الملف الأولمبي. كما نشرت اللجنة إعلانات بمساحة صفحات كاملة في صحف بوسطن لتتعهد بأن الملف لن يقدم إلى اللجنة الأولمبية الدولية، إلا إذا نال «تأييد معظم الناس للملف». وأعلنت اللجنة الأولمبية الأميركية في يناير الماضي أن بوسطن ستكون المرشحة الأميركية للمنافسة على استضافة هذه الدورة الأولمبية. وصرح ريتشارد ديفي الرئيس التنفيذي للجنة ملف بوسطن، لصحيفة «بوسطن جلوب»، قائلا:«سنتقدم في هذا الاتجاه في حال حصلنا على موافقة الأغلبية، من الواضح أننا وجدنا معياراً لإظهار هذا التأييد». وطبقا لأحدث استطلاع للرأي بهذا الشأن، والذي أجرته محطة إذاعية محلية ، يحظى ملف بوسطن بدعم وتأييد 36% فقط من المشاركين في الاستطلاع فيما يعارضه 52%. وحددت اللجنة الأولمبية الدولية 15 سبتمبر المقبل موعداً نهائياً لاستقبال ملفات المدن الراغبة في استضافة أولمبياد 2024. وفي حالة تقدم بوسطن بالملف، ستخوض المدينة الأميركية، منافسة مع كل من مدينة هامبورج الألمانية والعاصمة الإيطالية روما، اللتين أكدتا بالفعل تقدمهما للمنافسة على حق الاستضافة، كما ينتظر أن تنضم كل من العاصمتين الفرنسية باريس والقطرية الدوحة ومدينة إسطنبول التركية إلى السباق على حق الاستضافة. وتحسم اللجنة الأولمبية الدولية الصراع على حق استضافة أولمبياد 2024 خلال اجتماعها المقرر في ليما خلال سبتمبر 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا