• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الإمارات تجدد التزامها بمكافحة التطرف والإرهاب بكافة أشكاله

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يوليو 2016

وام

جددت دولة الإمارات التزامها بمكافحة التطرف والإرهاب بكافة أشكاله وصوره، داعية المجتمع الدولي لمضاعفة جهود المكافحة الكفيلة بالوصول إلى مجتمعات آمنة وخالية من التطرف والإرهاب.

جاء ذلك خلال البيان الذي أدلى به السيد محمد الشامسي نائب مدير إدارة التعاون الدولي والأمني بوزارة الخارجية والتعاون الدولي أمام المناقشة العامة التي عقدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس في مقرها الدائم بنيويورك بشأن استراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب.

كما جدد الشامسي موقف الإمارات المؤكد على أن الإرهاب ظاهرة عالمية تتجاوز الحدود والثقافات والأديان، قائلا "لم تعد هناك دولة أو مدينة في العالم بمأمن من خطره. فقد تسببت الهجمات الإرهابية الشنيعة التي حصلت في السنوات الأخيرة في أضرار هائلة منها وقوع آلاف القتلى والجرحى المدنيين وتفاقم أزمة المهاجرين وتدمير الممتلكات والتراث الثقافي. الأمر الذي يُحتم علينا أن نطور من الاستجابة الدولية لمواجهة الإرهاب".

وأكد الشامسي أن تبني المجتمع الدولي لاستراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب وفر الفرصة للمجتمع الدولي لتقييم إنجازاته في هذا المجال ووضع آليات لمواكبة التطورات الجديدة في مجال مكافحة الإرهاب والتحديات الجديدة أهمها انتشار الأيدولوجيات المتطرفة والمقاتلين الإرهابيين الأجانب واستخدام الجماعات الإرهابية لوسائل التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا الحديثة لتحقيق أجندتها الخبيثة.

ولفت نائب مدير إدارة التعاون الدولي والأمني بوزارة الخارجية والتعاون الدولي إلى أن الإرهاب ظاهرة معقدة ومتعددة الأوجه تتطلب من المجتمع الدولي اتباع أساليب مختلفة لمواجهتها تتعدى العمليات العسكرية وإنما معالجته في كل مراحه بدءاً من معالجة جذور الراديكالية والتطرف إلى مكافحة عمليات التجنيد وصلاً إلى تطبيق الحلول والقضاء على الفكر المتطرف.

وتطرق للسياسات وأساليب الوقاية التي تنتهجها دولة الإمارات لمنع أعمال الإرهاب وكافة أشكال التطرف قبل أن يتحول الى تطرف عنيف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا