• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دبى تكرر مشهد استضافة «المونديال» بعد 16 عاماً

65 دولة تدشن بطولة العالم للمعاقين في «رفعات القوة» اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

أسامة أحمد (الشارقة)

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي تدشن 65 دولة اليوم النسخة الجديدة لبطولة العالم لرافعات قوة المعاقين، بمشاركة أكثر من 450 لاعباً ولاعبة، يمثلون الأبطال النخبة، والتي ينظمها نادي دبي للمعاقين بدعم من مجلس دبي الرياضي، والتي تعد التجمع الأبرز للاعبي ولاعبات رياضة رفع الأثقال بعد دورة الألعاب شبه الأولمبية التي أقيمت بالعاصمة البريطانية لندن 2012، خاصة أن نسخة دبي مؤهِلة لدورة الألعاب البارالمبية المقبلة بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية عام 2016.

وتتقدم الإمارات الدول المشاركة في هذه التظاهرة العالمية التي يشارك فيها أبطال الجزائر، الأرجنتين، أرمينيا، أذربيجان، البحرين، البرازيل، الكاميرون، شيلي، الصين، الصين تايبيه، كولومبيا، مصر، فنلندا، فرنسا، جورجيا، ألمانيا، بريطانيا، اليونان، المجر، الهند، إندونيسيا، إيران، العراق، أيرلندا، إيطاليا، ساحل العاج، اليابان، الأردن، كازاخستان، كينيا، كوريا، قيرغيستان، لاتفيا، ليبيريا، ليبيا، ماليزيا، المكسيك، منغوليا، المغرب، هولندا، نيجيريا، غينيا بيساو الجديدة، الفلبين، بولندا، روسيا، السعودية، سلوفاكيا، جنوب أفريقيا، إسبانيا، سويسرا، سوريا، تايلاند، تركيا، تركمنستان، أوكرانيا، الولايات المتحدة الأميركية، أوزبكستان، فنزويلا، فيتنام، زامبيا، كما يشارك في البطولة أكثر من 200 إداري وفني ومرافق للوفود.

الأبطال النخبة

وتشهد البطولة مشاركة نخبة من أفضل رباعي العالم المحليين والعالميين، منهم الرباع الإماراتي محمد خميس، والإيراني سياماند راهمان، والفرنسي المخضرم سوهاد جازياني، الذين سبق لهم أن حققوا أرقاماً قياسية عالمية، معتلين منصات التتويج العالمية.

وتنطلق المسابقات صباح اليوم بنادي دبي للمعاقين، والتي تستمر حتى الجمعة المقبل، حيث ارتدى جميع اللاعبين قفاز التحدي من أجل الوصول إلى منصات التتويج، حيث وضع مدربو الأبطال المشاركين في الحدث اللمسات الأخيرة حتى تكون المعادلات موزونة لحصد النتائج الإيجابية التي تؤهلهم للوجود في النسخة الجديدة لدورة الألعاب شبه الأولمبية البرازيل 2016. ويعود «مونديال رفعات القوة» إلى دبي بعد 16 عاماً، والتي سبق لها استضافة الحدث عام 1998 حيث أكملت اللجنة المنظمة استعداداتها كافة للوصول بنسخة دبي إلى آفاق النجاح، بعد أن ظلت رياضة المعاقين بالدولة تحقق الإنجاز تلو الآخر، بفضل اهتمام القيادة الرشيدة بـ «فرسان الإرادة»، والذي كان له المرود الإيجابي في وصولهم إلى منصات التتويج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا