• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تقلبات أسواق الأسهم تثير مخاوف بشأن نجاح الاكتتابات الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

أبوظبي الاتحاد

أبوظبي (الاتحاد)

تثير موجة التقلبات التي تمر بها أسواق الأسهم المحلية، مخاوف بشأن نجاح الإصدارات الأولية الجديدة خلال المرحلة الحالية.

وقال المحلل المالي زياد الدباس، إن موجة الهبوط الأخيرة تثير المخاوف من عدم نجاح الإطروحات الجديدة، حيث تشهد الأسواق عمليات بيع عشوائي دون الالتفات الى الأساسيات، وفي مقدمتها قوة احتياطات الدولة، مع توقعات نمو أرباح الشركات وتوزيعاتها، واستفادة الشركات التي تعمل في قطاعات غير مرتبطة بالنفط.

وأضاف الدباس أن عدداً من أسهم الشركات التي طرحت للاكتتاب حديثاً فقدت 25- 30% من قيمتها الاسمية، رغم أنها حظيت بإقبال كبير عند طرحها للاكتتاب أدى الى انخفاض نسبة التخصيص.

وأكد أن الثقة هي المحرك الرئيسي للسيولة، سواء للأسواق الثانوية أو الأولية، حيث سجلت مستويات الثقة تراجعاً خلال هذه الفترة، ما أدى إلى سيطرة عوامل الخوف والحذر والترقب على قرارات المستثمرين والمضاربين وتراجع معنوياتهم، مما يرجح ضعف الإقبال على الاكتتاب في أسهم شركات جديدة من قبل الاستثمار الفردي، والذي يتركز هدفه من الاكتتاب في تحقيق أرباح سريعة من الفرق بين سعر الاكتتاب وسعر التداول عند الإدراج.

وأشار الدباس إلى أول طرح عام خلال 2015 لشركه «مسار» بسوق أبوظبي، بعد توقف استمر ثلاث سنوات، مضيفاً:« اللافت اقتصار الاكتتاب على المواطنين، بينما سمح لجميع الجنسيات للاكتتاب في الشركات الأربع التي أدرجت في سوق دبي، مع إعطاء الاستثمار المؤسسي أولوية، مما ساهم في اتساع قاعده المكتتبين».

وقال إن « مسار» حددت سعر الطرح عند 2,4 درهم، بينما اعتمدت الشركات التي طرحت أسهمها في سوق دبي، طريقة البناء السعري، بهدف حفظ حقوق المستثمرين، والتأكد من السعر العادل لعلاوة الإصدار، مضيفاً أن الإقبال على أسهم الشركة سوف يكون مؤشراً على ثقة المستثمرين في سوق الإصدار الأولي، خلال هذه الفترة الاستثنائية التي تمر بها الأسواق المالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا