• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«مجلس متعاملي طرق دبي» يناقش تطوير خدمات مركبات الأجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

بحث مجلس متعاملي هيئة الطرق والمواصلات في دبي، خلال جلسته الخامسة والستين، التي انعقدت مؤخرا، مع رواد مركبات الأجرة وشركات الامتياز، التي تعمل تحت مظلة هيئة الطرق والمواصلات، باقة من الخدمات المختلفة، التي يقدمها مركز الحجز والتوزيع في مؤسسة المواصلات العامة في الهيئة والتركيز على استخدام التطبيقات الذكية لطلب مركبات الأجرة، وذلك من أجل تبادل الآراء والأفكار وتقديم المقترحات، التي من شأنها أن تسهم في تطوير آلية العمل لتحقيق المصلحة العامة.

ترأس الجلسة، التي انعقدت في المبنى الرئيس للهيئة، محمد عبيد الملا،عضو مجلس المديرين رئيس مجلس المتعاملين في هيئة الطرق والمواصلات بحضور أحمد محبوب، مدير إدارة خدمة المتعاملين، عبدالله المهري، مدير إدارة مراقبة أنشطة النقل بمؤسسة المواصلات العامة وأعضاء مجلس مركبات الأجرة وعدد من موظفي الهيئة.

افتتح الملا الجلسة بتوجيه الشكر والتقدير للمتعاملين لاهتمامهم بتلبية الدعوة لحضور مجلس المتعاملين لإبداء آرائهم وملاحظاتهم ومقترحاتهم وتطلعاتهم، وذلك بهدف الإسهام في الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة مما يؤدي إلى (إسعاد الناس). كما رحب بمسؤولي ومديري شركات الامتياز ورئيس وأعضاء مجلس مركبات الأجرة لجهودهم الحثيثة والمخلصة وتفانيهم في المهام الموكلة إليهم لتطوير خدمات قطاع مركبات الأجرة العاملة في إمارة دبي. وأكد الملا في بداية الجلسة على الاهتمام المتواصل من قيادة الهيئة وبشكل كبير في قطاع مركبات الأجرة.

وأشار إلى أن الهدف من تنظيم وعقد جلسات مجلس المتعاملين هو الاطلاع والتعرف إلى مستوى خدمات الهيئة المقدمة للمتعاملين بهدف تحسين وتطوير الخدمات المقدّمة في هذا المجال لإسعاد الناس من مختلف شرائح المجتمع لاسيما رواد ومستخدمي مركبات الأجرة.

وأوصى المجلس بتوجيه مؤسسة المواصلات العامة بإجراء المزيد من حملات الرقابة والتفتيش على كافة مركبات الأجرة وسائقيها، وذلك للحد من السلوكيات الخاطئة لبعض من سائقي مركبات الأجرة حرصا على المتعاملين وحفاظا على السمعة المؤسسية لهيئة الطرق والمواصلات.وتوجيه مؤسسة المواصلات العامة بإصدار تعميم على جميع شركات الامتياز بالتفتيش ومراقبة أداء السائقين وخاصة المظهر العام والنظافة الشخصية وهندام السائق، بالإضافة إلى وضع البطاقة التعريفية وغيرها من الضوابط المهمة لأداء السائقين.

كما أوصى بتوجيه إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في الهيئة بتنفيذ حملات تثقيفية وتوعوية للمتعاملين من مستخدمي ومرتادي مركبات الأجرة والسياح بالتعميم على عدم ترك أو نسيان أمتعتهم وأغراضهم الشخصية عند نزولهم من مركبات الأجرة خاصة المتوجّه منهم إلى مطارات الدولة للسفر خارج الدولة والتأكيد على طلب وأخذ إيصال الدفع لوجود العديد من المعلومات الهامة في حال الإبلاغ عن أي مفقود داخل مركبات الأجرة. وتوجيه مؤسسة المواصلات العامة بالتعميم على كافة سائقي مركبات الأجرة العاملة في دبي باستخدام شاشات العرض المتوفرة في مركبات الأجرة بالنظر لورود العديد من شكاوى المتعاملين بعدم تشغيلها أو وجود أعطال بها بشكل شبه دائم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض