• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قمر أوروبي على متن صاروخ روسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

انطلق صاروخ روسي من طراز سويوز من القاعدة الفضائية في جويانا، وعلى متنه قمر أوروبي لمراقبة الأرض، بحسب ما أظهرت مشاهد بثتها على الإنترنت مجموعة اريانسبايس الأوروبية.

وجرت عملية الإطلاق أمس الأول الساعة 21,02 بتوقيت جرينتش. وهي عملية الإطلاق الثالثة هذه السنة من قاعدة جويانا، ويدعى القمر الاصطناعي «سنتينل-1 آي»، ووزنه 2,2 طن، ويقدر عمره التشغيلي بسبعة أعوام، وقد انفصل عن الصاروخ بعد 23 دقيقة و24 ثانية من الإقلاع.

ووضع القمر في مدار حول كوكب الأرض على ارتفاع 700 كيلومتر عن سطحها، وهو يمر فوق قطبي الأرض مع كل دورة، وهو مزود بجهاز رادار من تصميم «ايرباص ديفنس اند سبايس» «استريوم سابقا»، يمكنه من مراقبة سطح الأرض في الليل كما في النهار.

واطلق هذا القمر لأهداف بيئية، خاصة مراقبة سطح البحار والمحيطات، ومراقبة ذوبان الثلوج، وتسرب النفط، والانهيارات الأرضية، وهو القمر الأوروبي الوحيد المصمم خصيصا للاستجابة بسرعة عند وقوع الكوارث الطبيعية، مثل الفيضانات والزلازل، لتقديم المعلومات اللازمة. (باريس - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا