• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

يرمي جثة امرأة ظناً أنها «كذبة أبريل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

أقدم موظف استعلامات على رمي جثة امرأة مسنة في المكب، اعتقاداً منه بأنها تمثال، كجزء من كذبة الأول من أبريل. وقال مايك بويتز، من مركز شرطة سان بطرسبورج، لشبكة «آي بي سي» الإخبارية إن موظف الاستقبال، رونالد بنجامين61 عاماً شاهد جثة المرأة 96 عاماً، عندما كان يأخذ استراحة لتدخين سيجارة، وعاد لعمله معتقداً بأنها دعابة.

وأضاف بويتز، أنه عندما علّقت موظفة أخرى على الجثة، قال لها إنها جزء من مقلب، موضحاً أن صبياً في الـ 16 من العمر ساعده في نقل الجثة إلى المكب، حيث اعتقدا بأنهما يتخلصان من تمثال، غير أن عامل صيانة مرّ أخيراً بالجثة، حيث لاحظ أنها حقيقية.

من جهتها، قالت الشرطة في بيان، إن موظف الاستقبال اعتقد فعلاً بأن جثة الضحية كانت تعود إلى تمثال، وأن الدم الذي عثر عليه في موقع الحادثة غير حقيقي، كجزء من مقلب عملي متقن في الأول من أبريل، وأضاف أنه بالتالي، لن توجه أية تهم جنائية في هذا الصدد.

وعند تفتيش الشرطة شقة المرأة، عثرت على ملاحظة انتحار، ذهب ضحيتها بدوره موظف الاستقبال الذي قالت الشرطة إنه طرد من عمله جراء الحادثة. (سان بطرسبورج - يو بي أي)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا