• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إحالة خادمة آسيوية أحرقت رضيعة إلى محكمة الجنح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مارس 2015

(دبي- الاتحاد)

(دبي- الاتحاد)

أحالت النيابة العامة بدبي خادمة من الجنسية النيبالية بعد ان اتهمتها بحرق طفلة رضيعة (8 اشهر) باستخدام جسم صلب ساخن نتج عنه حروق من الدرجة الثانية، واتهمتها بارتكاب جنحة الاعتداء على سلامة جسد، مطالبة بمعاقبتها طبقا لمواد قانون العقوبات الاتحادي.

وقال المستشار سامي الشامسي المحامي العام رئيس نيابة بر دبي: إن والدة (الطفلة) أبلغت الشرطة عن خادمتها التي تعمل لديها منذ قرابة السنة والنصف بعد أن اكتشفت أثر حرق على فخذ ابنتها من الجهة اليسرى أثناء قيامها بتنظيف الطفلة واتهمت خادمتها بالقيام بحرق ابنتها الرضيعة بأداة ساخنة. وأفادت الخادمة أثناء تحقيقات النيابة التي باشرها احمد يوسف آل علي وكيل نيابة أول بنيابة بر دبي، بأنها قامت بفعلتها عن طريق الخطأ وبدون قصد منها حينما سكبت المياه الساخنة من صنوبر المياه على جسد الطفلة وهي تقوم بتنظيفها، بيد ان آل علي اوضح بان شهادة الطبيب الشرعي دحضت اقوال الخادمة وبينت أن الإصابة التي تعرضت لها الطفلة ناتجة عن طريق جسم صلب وقد يكون الجسم أداة ساخنة مثل مكواة أو اناء ساخن ومن المستبعد حصولها عن طريق تعرض المجني عليها للماء الساخن لعدم توافر آثار الطرطشة وتركز الاصابة في مكان واحد فقط، وبذلك تمت احالة المتهمة (الخادمة) الى محكمة الجنح عن ارتكاب جنحة الاعتداء على سلامة جسم غير.

وأوضح بان تقرير الطب الشرعي افاد بان الطفلة اصيبت نتيجة هذه الحادثة بحروق من الدرجة الثانية تتم الشفاء منها في غضون 20 يوما ولا تخلف عاهة مستديمة. ولفت آل علي معقباً على القضايا المتعلقة بالخدم، أنه قد تختلف أسباب الجريمة، وعلى الأسرة عدم ترك الخدم دون متابعة، كما لا يمكن معاملتهم معاملة سيئة دون الأخذ في الاعتبار حقوقهم وواجباتهم، حيث إن الكثير من الخدم يصب جل غضبه على أطفال مخدوميهم ليصبحوا هدفا لانتقام الخدم وضحايا لإهمال وجهل الوالدين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض