• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

روني في إيبيزا !

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يوليو 2016

محمد حامد (دبي)

هل يحق لقائد المنتخب الإنجليزي الذي سقط على يد آيسلندا، أن يستمتع بإجازة خاصة رفقة العائلة والأصدقاء؟ سؤال تطوعت الصحافة الإنجليزية كعادتها بالإجابة عنه، حيث سخرت من وين روني الذي ذهب مع عائلته للاستمتاع بإجازة خاصة في جزيرة إيبيزا التابعة لإسبانيا.

وتسابقت الصحف اللندنية في نشر صور روني الذي يستمتع بالإجازة على متن يخت خاص في الجزيرة الإسبانية، وقالت: وضع إخفاقات المنتخب الإنجليزي خلف ظهره، وذهب ليسترخي في الجزيرة المنعزلة، والبعيدة عن ضغوط وإخفاقات الفشل في نهائيات «يورو 2016».

كما تسابقت الصحف اللندنية في طرح استطلاع للرأي حول مستقبل روني مع المنتخب الإنجليزي، هل يعتزل ويكتفي بما قدمه ؟ أم يستمر في صفوف «الأسود الثلاثة»، خاصة أن تصفيات التأهل لمونديال روسيا 2018 على الأبواب، ولا يوجد ما يستدعي التغيير الشامل في تشكيلة المنتخب.

ويبدو أن الرأي العام الإنجليزي منقسم بشدة تجاه المنتخب، وتحديداً حول روني، فقد صوت 50% على خيار اعتزال روني دولياً، وفقاً للاستطلاع الذي نشرته صحيفة «الميرور»، وهو ما يعني أن درجة الانقسام حول مستقبل «الجولدن بوي» كبيرة، خاصة أنه لم يقدم الكثير في مباريات «اليورو»، ولم ينجح في تقمص شخصية البطل المنقذ، فحدث الإخفاق الكبير.

وجاءت الهزيمة أمام آيسلندا في دور الـ 16 لتفتح أبواب الهجوم الناري على روي هودجسون الذي استقال بصورة فورية، وكذلك تجاه اللاعبين الذين رفضوا التعليق على الهزيمة أمام آيسلندا، والتي وصفتها الصحافة اللندنية بأنها الأسوأ في تاريخ إنجلترا.

يذكر أن روني هو الهداف التاريخي للمنتخب الإنجليزي برصيد 53 هدفاً، كما أنه يحتل المركز الثاني بقائمة الأكثر خوضاً للمباريات الدولية مع منتخب بلاده برصيد 115 مباراة مشاركة مع دافيد بيكهام، ويحتاج روني لخوض 10 مباريات لمعادلة الرقم القياسي الذي يحمله الحارس السابق بيتر شيلتون، وأكد روني أنه مستمر مع المنتخب ولا توجد لديه نوايا للاعتزال قريباً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا