• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

28 وفاة في دبي نتيجة 470 حادثاً مرورياً وقعت خلال شهرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

محمود خليل (دبي)

كشفت إحصائية حديثة، للإدارة العامة لمرور دبي، عن وفاة 28 شخصاً جراء 470 حادثاً مرورياً، شهدتها الإمارة خلال شهري يناير وفبراير الماضيين.

وأوضحت الإحصاءات التي تم تعميمها على وسائل الإعلام أن الحوادث المرورية أسفرت كذلك عن إصابة 39 شخصاً بإصابات بالغة، و113 متوسطة، و222 بسيطة، منهم 172 سائقاً و116 راكباً و69 من المشاة .

وتصدر الانحراف المفاجئ قائمة الأسباب التي أدت إلى وقوع حوادث مرورية بدبي خلال الفترة عينها بواقع 110 حوادث، أفضت إلى وفاة 7 أشخاص، وإصابة 85، تلاها 96 حادثاً وقعت بسبب عدم ترك مسافة كافية بين المركبات، وأسفرت عن وفاة 5 أشخاص وإصابة 71.

وحل الدخول في الشارع قبل التأكد من خلوه في المرتبة الثالثة، إذ تسبب بوقوع 41 حادثاً حصدت حياة شخص واحد وإصابة 39، جاء بعده عدم التقدير لمستعملي الطريق، حيث تسبب بوقوع 40 حادثاً نتج عنها وعن الحوادث التي وقعت بسبب السرعة الزائدة، حالتا وفاة لكل منهما، أما الحوادث التي نتجت عن الإهمال وعدم الانتباه فحصدت من جانبها حياة 3 أشخاص.

وتسببت قيادة المركبات تحت تأثير الكحول بوقوع 35 حادثاً مرورياً أسفرت عن حالة وفاة واحدة، في حين تسبب تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء بوقوع 27 حادثاً، ووقع حادث واحد بسبب انفجار الإطار نتج عنه حالة وفاة واحدة. وأظهرت الإحصاءات أن إمارة دبي شهدت خلال شهري يناير وفبراير الماضيين 61 حادث دهس، أسفرت عن وفاة 9 أشخاص، وإصابة 56 شخصا، منها 10 بليغة و26 متوسطة و20 بسيطة. وبلغ عدد الذكور الذين تعرضوا لحوادث الدهس 51 شخصا، بينما تعرضت 14 انثي لهذا النوع من الحوادث. وبينت الإحصاءات أن طفلين ممن تتراوح أعمارهم بين 1-8 أعوام تعرضوا لحوادث دهس، وتعرض 4 أشخاص من الفئة العمرية التي تتراوح بين 9-17 عاما لحوادث دهس، بينما تعرض للنوع ذاته من هذه الحوادث 10 أشخاص من الفئة العمرية 18-26 عاماً، أما الفئة العمرية من 27-35 فتعرض منها 22 شخصا للدهس، و11 شخصا من الفئة العمرية 36-44، و9 أشخاص أعمارهم تتراوح بين 45-53. و6 أشخاص من الفئة العمرية 54-62 ، وشخص واحد تعرض للدهس من الفئة العمرية ما فوق السبعين. وذكرت الإحصاءات أن الذكور تسببوا بوفاة 27 شخصا جراء 366 حادثا مروريا ارتكبوها خلال الفترة ذاتها، فيما لم تتسبب الفتيات بأي وفيات جراء 15 حادثا مروريا ارتكبنها، بينما تسبب السائقون الهاربون المجهولون بحالة وفاة واحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض