• الجمعة 02 شعبان 1438هـ - 28 أبريل 2017م

التنظيم يتبنى هجوم عدن وصنعاء تنتقد تصريحات طهران

الجيش اليمني يتوعد «القاعدة» بضربات نوعية استباقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

عقيل الحلالي (صنعاء)

توعد الجيش اليمني بشن «عمليات» عسكرية نوعية ضد تنظيم «القاعدة في جزيرة العرب» الذي تبنى امس الهجوم الذي استهدف امس الاول مقرا للجيش في مدينة عدن جنوب البلاد موقعاً 20 قتيلا بينهم ثمانية جنود ومدنيان.

وقال التنظيم في بيان نشر على الانترنت، إن الهجوم على مقر قيادة المنطقة العسكرية الرابعة في عدن يأتي «استمرارا للعمليات الرامية لصد عدوان أميركا وحليفها نظام صنعاء على أنفس المسلمين وحرماتهم في يمن الايمان والحكمة والمتمثل في الهجمات الوحشية للطائرات الأميركية المسيرة» التي تصاعدت وتيرتها منذ انتخاب عبدربه منصور هادي رئيسا انتقاليا للبلاد مطلع العام 2012.

وأوضح البيان، حسبما أفادت وكالة فرانس برس، أن الهجوم نفذته مجموعتان، الأولى استهدفت المدخل الرئيسي للمقر بما في ذلك عبر تفجير سيارة يقودها انتحاري، والثانية تسللت الى المقر من مدخل آخر، مشيرا إلى أن الهجوم اسفر عن مقتل «قرابة خمسين عسكريا». إلا أن السلطات اليمنية أعلنت في آخر إحصاء رسمية بشأن ضحايا الهجوم مقتل ثمانية عسكريين، بينهم ضابط برتبة عقيد.

وأشاد محافظ عدن، وحيد رشد، لدى زيارته أمس مقر قيادة المنطقة العسكرية الرابعة، بـ«الانتصار الكبير» ضد عناصر تنظيم القاعدة، داعيا في الوقت ذاته إلى رفع حالة التأهب والتصدي لأي محاولة تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار.

بدوره، أكد قائد المنطقة العسكرية، اللواء الركن محمود الصبيحي، أن جميع وحدات المنطقة العسكرية الرابعة على أهبة الاستعداد «للتصدي للأعمال الإجرامية والتخريبية والإرهابية»، التي قال إنها محاولات بائسة لن تنال من عزيمة القوات المسلحة». ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا