• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

باريس وموسكو تدعوان رعاياهما لالتزام الحذر

واشنطن تدعو الحكومة المصرية والمعارضة للعمل معاً ضد العنف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

أدانت الولايات المتحدة بشدة التفجيرات الإرهابية التي وقعت قرب جامعة القاهرة، وشددت على أن هذا النوع من الإرهاب ليس مقبولاً بأي ظرف من الظروف. وقالت نائبة المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماري هارف «أعتقد أن انفجارين أو ثلاثة وقعوا قرب الجامعة، وكما قلنا من قبل فإن لا مبرر بتاتاً لمثل هذه الاعتداءات، ونحن نتقدم بالتعازي من عائلات الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل والتام للمصابين»، أضافت «إن واشنطن تشجع الحكومة والمعارضة على العمل معاً من دون عنف بغية رسم الطريق قدماً لمصر».

من جهتها، دعت فرنسا رعاياها الذين يعتزمون زيارة مصر إلى ضرورة الالتزام بإرشادات السلامة، وذلك بعد التفجيرات التي هزت محيط جامعة القاهرة. وأوضحت وزارة الخارجية الفرنسية عبر بوابة «إرشادات السفر» على موقعها الإلكتروني أنه بالإضافة إلى ذلك، تم استهداف رعايا أجانب بمنتجع طابا في فبراير الماضي، مذكرة بأن التهديد الإرهابي في شبه جزيرة سيناء يجعل من الضروري احترام احتياطات السلامة، وأضافت «أنه وفي سياق المناخ الذي لا يمكن التنبؤ به، بما في ذلك التظاهرات والمسيرات، فإنه يتعين على الفرنسيين الذين يعتزمون السفر إلى مصر الاطلاع وبدقة على البيانات التحذيرية والتوصيات الأمنية المتعلقة بأجزاء مختلفة، لمواكبة الأحداث الجارية في مصر، والتي يتم تحديثها بانتظام على الموقع الإلكترونى للسفارة».

من ناحيتها، أكدت وزارة الخارجية الروسية توصياتها التي وجهتها لرعاياها بعدم مغادرة المنتجعات المصرية بسبب ارتفاع مستوى الخطر الإرهابي في المدن المصرية الكبيرة. (عواصم - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا