• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بمقدورها توفير 1,3 تريليون دولار سنوياً

شركات تتجه إلى الاستفادة من شبكات التواصل الاجتماعي في زيادة الإنتاجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يناير 2014

تعكف المؤسسات والشركات على استخدام شبكات التواصل الاجتماعي الداخلية في زيادة الإنتاجية وتيسير الشؤون الإدارية ومعرفة من هم صناع القرارات الحقيقيون. ويطبق ذلك في مجالات تتفاوت على سبيل المثال ما بين تجارب طعم نوع جديد من البرجر والبحث عن آلية تسهل التنسيق الجماعي لأعمال المفوضية الأوروبية.

وقال مراقبون إن شركات متمركزة في سان فرانسيسكو مثل يامر التي اشترتها مايكروسوفت عام 2012 مقابل 1.2 مليار دولار وجايف وخدمة دردشة سيلزفورس دوت كوم تقوم بإتاحة تواصل موظفيها في أنحاء العالم مع فتح المجال لمديريها لمتابعة المتحدثين ومعرفة المواضيع التي يتحدثون عنها.

وقال معهد ماكنزي العالمي إن الشركات في مقدورها توفير ما يتراوح بين 900 مليار دولار و1.3 تريليون دولار سنوياً من خلال استخدام تقنيات التواصل الاجتماعي.

وقالت ديلويت إنه حتى الآن ربما لم يتم الاستفادة من 80% من قيمة وسائط التواصل الاجتماعي بسبب أنه يتم التركيز على شبكات تواصل الأفراد مثل فيسبوك وتويتر دون استغلال البيانات المفيدة التي يمكن أن تستقي من الموظفين الذين يستخدمون الشبكات في أعمالهم.

الاستفادة من المعلومات

وقال آدم بيسوني أحد مؤسسي شركة يامر ومديرها التكنولوجي إن شبكات تواصل الشركات الاجتماعي يمكن أن تحدث طفرة في الاستفادة من المعلومات والأحاديث الدائرة بين موظفي الشركة. وأضاف بيسوني: «صنع العالم شبكة عملاقة لم تستطع الشركات مواكبتها بسبب احتفاظها بنظام إدارتها الهرمي الهيكلة الجامد ذي الهيكل التراتبي التقليدي». كما قال بيسوني: «رغم الطفرة التي حدثت في تبادلنا للمعلومات وتفاعلنا في حياتنا الشخصية، لم تتغير الشركات منذ تخطيطها من 100 سنة مضت». وقال: إن ريد روبن سلسلة وجبات الأطعمة السريعة الأميركية، كان الأمر يستغرق منها 18 شهراً لتصنيع برجر جديد انتظاراً لنتائج التجارب التمهيدية،ولكن من خلال استخدام مطوري البرجر لشبكة يامر للتواصل الاجتماعي أضحى في وسعهم سرعة معرفة مدى تجاوب العملاء الأمر الذي قلّص فترة التجارب إلى أربعة أسابيع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا