• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

سعيدة بعودة سامح حسين إلى «راجل و6 ستات»

لقاء الخميسي: «دقة نقص» حقق حلمي مع الساحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يناير 2016

القاهرة (الاتحاد)

تستعد لقاء الخميسي للعرض الرمضاني، حيث تشارك في بطولة ثلاثة مسلسلات، فتقف للمرة الأولى أمام النجم الكبير محمود عبد العزيز في مسلسل «دقة نقص»، وتعود للتعاون للمرة الثانية مع مصطفى شعبان من خلال مسلسل «أبو البنات» وانتهت من تصوير «راجل وست ستات».

وتقول: بدأت قبل أيام تصوير دوري في مسلسل «دقة نقص» الذي يشارك في بطولته ميرفت أمين، وفاروق الفيشاوي، وأنا سعيدة بالمشاركة في بطولة المسلسل مع فريق العمل المميز، والتمثيل مع الساحر محمود عبد العزيز كان حلماً وتحقق في ذلك العمل، ومنذ قرأت الحلقات الأولى من سيناريو المسلسل، أعجبتني القصة كثيراً، وتحمست لتجسيد هذا الدور والمشاركة في بطولته.

مطالبة بالعودة

وعن عملها الأشهر وهو «راجل وست ستات» أوضحت أن الأعمال الكوميدية غير متواجدة بشكل كبير في التلفزيون خلال السنوات الماضية، والمطالبة بعودة «راجل وست ستات» من قبل الجمهور عبر وسائل التواصل الاجتماعي، دفعت فريق العمل للعودة من جديد من خلال هذا المسلسل الكوميدي البسيط.

وأشارت إلى أن ما ميز «راجل وست ستات» أنه استطاع أن يجمع العائلة كاملة أمام شاشة واحدة، وخطف الكبار والصغار أيضاً، فهو عمل له طابع خاص، لذلك بدأ المنتج التفكير في عودة المسلسل، وكانت عودة الفنان سامح حسين شرطاً أساسياً لعودة المسلسل حتى تكتمل أسرة العمل.

موضوعات واقعية

وبالنسبة لتوقعاتها بعد عرض المسلسل، أكدت أنه سيحقق النجاح وتعتقد أن ردود الفعل ستكون قوية لأن الجمهور خلال الفترة الماضية كان ينتظر المسلسل، وظهر ذلك حتى عندما طرح صور و«برومو» للعمل على الإنترنت، مشيرة إلى أن المسلسل يتمتع بطبيعة خاصة، وبالتالي لن يشهد تغيرات جذرية عن أجزائه السابقة، باستثناء تناول بعض الموضوعات المستمدة من الواقع الذي عاصرناه خلال السنوات الأخيرة، منها مثلاً أزمة انقطاع التيار الكهربائي، حيث يرصدها بشكل كوميدي في إحدى الحلقات، كما يناقش طبيعة العلاقة الزوجية بين الرجل وزوجته في حلقات أخرى، هذا بخلاف العلاقة الكوميدية التي تجمع «عادل و «رمزي».

وعن كيفية استقبالها عودة سامح حسين للمسلسل قالت: سعدت بعودته باعتباره ضلعاً رئيسياً في المسلسل، وكان سينتابني الشعور نفسه إذا غاب أحد من الأبطال وعاد من جديد، لأني لا أرى «رجل و6 ستات» سوى بتفاصيله نفسها، التي كانت عليه منذ موسمه الأول، خاصة أننا لمسنا النجاح من خلاله، لدرجة أن الجمهور من مختلف الفئات العمرية كان يناديني باسم «رانيا»، وكانت السيدات يتابعن الملابس والأزياء الخاصة بالشخصية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا