• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

صحف مدريد تؤكد تأهل الريال إلى المربع الذهبي

«ماركا»: الأقوى يفرض قانونه على الجميع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

محمد حامد (دبي)

أطلقت صحيفة «آس» المدريدية المقربة من الريال عنواناً يقع في المنطقة الفاصلة بين الثقة والغرور تفاعلاً مع فوز الفريق الملكي بثلاثية بيضاء على بروسيا دورتموند في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال، حيث قالت: «الريال في نصف النهائي»، وعلى الرغم من أن «المدريدي» وضع قدماً ونصف في هذا الدور بالفوز العريض، الذي تحقق على فريق لا علاقة له بدورتموند القوي الذي أثار الذعر بين أندية القارة العجوز في نسخة الأبطال الموسم الماضي، إلا أن كرة القدم لا تعترف في بعض الأحيان بالأحكام القاطعة، كما أن الفريق الألماني لديه فرصة «نظرية على الأقل» لتحقيق نتيجة إيجابية بين جماهيره في مباراة الإياب بمعقله في سيجنال إيدونا بارك، أحد أكثر الملاعب إثارة لمخاوف الزائرين في أوروبا.

واهتمت الصحيفة المدريدية برسائل كريستيانو رونالدو، الذي حقق 3 أرقام شخصية جديدة يزين بها مسيرته المبهرة مع الفريق الملكي منذ أن انضم إلى صفوفه في صيف 2009، فقد بعث بـ 3 رسائل إلى 3 من أساطير ونجوم الساحرة من مختلف العصور، الأول هو دي ستيفانو، حيث تمكن رونالدو بهدفه في مرمى دورتموند من الوصول بأهدافه في دوري الأبطال إلى 49 هدفاً ليعادل رقم دي ستيفانو.

ثاني أرقام أو رسائل «الدون» البرتغالي إلى رود فان نيستلروي هداف اليونايتد والريال السابق، والذي كان يملك الرقم التهديفي الأفضل في نسخة واحدة للبطولة، وهو 14 هدفاً، وتمكن رونالدو من معادلة هذا الرقم، والتساوي مع نيستلروي الذي فعلها في عام 2003، وكذلك عادل رقم خوسيه التافيني لاعب الميلان، الذي حقق هذا الإنجاز عام 1963، وليونيل ميسي الذي سجل هو الآخر 14 هدفاً في نسخة 2011-2012.

أما ثالث أرقام رونالدو، وربما أهم رسائله فقد كانت موجهة إلى ميسي، حيث نجح النجم البرتغالي في التفوق على رقم غريمه الأرجنتيني، في التسجيل لأكبر عدد من المباريات المتتالية، والذي وصل إلى 11 مباراة، بينما يتوقف رصيد ميسي ورقمه السابق عند التسجيل في 10 مباريات متتابعة.

كما أشارت إلى أن الريال الذي ضمن التأهل بنسبة كبيرة إلى قبل النهائي، يكون بذلك وصل إلى هذا الدور 7 مرات مع رئيسه الحالي فلورنتينو بيريز، على مدار أكثر من دورة رئاسية، ولكن المربع الذهبي لا يكفي، خاصة أن حلم بيريز الكبير هو التتويج بـ «العاشرة» كما يطلقون عليها في مدريد، في إشارة إلى رغبة الجميع في معانقة لقب دوري الأبطال العاشر، حيث لم يفعلها الفريق الملكي منذ عام 2002. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا