• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الانتعاشة الخليجية» ترفع معنويات «الجوارح»

الشباب يفقد جهود ضاحي ومانع وعيسى أمام الوحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

منير رحومة (دبي)

تشهد تشكيلة الشباب في مباراته مع الوحدة غداً، غياب ثلاثة لاعبين مؤثرين في تشكيلة «فرقة الجوارح»، هم المدافعان عصام ضاحي ومانع محمد، والمهاجم عبد الله عيسى، بسبب الإيقاف، مقابل عودة المدافع محمود قاسم بعد انتهاء العقوبة، ومن المتوقع أن يواجه الجهاز الفني بقيادة البرازيلي ماركوس باكيتا بعض الصعوبات في ترميم دفاع الفريق، وإيجاد العناصر البديلة، خاصة أن أي نتيجة سلبية أخرى، تنهي حظوظ الفريق تماماً في المنافسة على الصدارة، بسبب اتساع الفارق بينه وبين الأهلي إلى تسع نقاط كاملة.

ومن المتوقع أن يدفع المدرب بمحمد حسين وعبد الله فرج في الدفاع، بناء على المستوى الطيب الذي أظهرها اللاعبان في الفترة الأخيرة، وقدرتهما على تقديم الإضافة المرجوة للفريق.

وتشهد تشكيلة «الأخضر» عودة الأوزبكي عزيز بيك حيدروف الذي لم يشارك في مباراة الخليجية أمام الشعلة الثلاثاء الماضي، الأمر الذي من شأنه أن يعزز صفوف الفريق لتقديم المستوى المطلوب، خاصة أن مباريات «الجوارح» مع الوحدة عادة ما تتسم بالقوة والإثارة ويصعب توقع نتيجتها.

واستأنف الشباب تدريباته بعد مباراته مع الشعلة دون راحة، بسبب ضغط جدول المباريات، حيث أغلق اللاعبون ملف البطولة الخارجية، وعادوا إلى أجواء الدوري، رغبة في الاستفادة من النتيجة الإيجابية التي حققها الفريق، بصعوده إلى دور الثمانية في بطولة التعاون للأندية، وإحياء أمل المنافسة على اللقب الخليجي.

ويسعى الشباب إلى استثمار الأجواء الإيجابية، وارتفاع المعنويات لخطف ثلاث نقاط جديدة، تعزز مركزه في الوصافة، وتحافظ على «بصيص الأمل» الذي لا يزال يتمسك به الفريق في الأمتار الأخيرة لدوري الخليج العربي.

ويذكر أن إدارة نادي الشباب بقيادة سامي القمزي رئيس مجلس الإدارة، اجتمعت باللاعبين بعد الخسارة من دبي، ضمن الجولة الماضية للدوري، وطالبتهم بتعديل الصورة، وتصحيح الوضع، ومضاعفة الجهد لتقديم الأداء المطلوب، والذي يليق بفريق منافس على الصدارة، وتم الاتفاق على نسيان المرحلة الماضية، والتفكير في الجولات المتبقية، لإنهاء الموسم بشكل قوي، وحصد المزيد من الانتصارات، سواء لتشديد الملاحقة أو الحفاظ على المركز الثاني في جدول الترتيب، والذي من شأنه أن يضمن مشاركة آسيوية في الموسم المقبل.

وظهر تأثير الاجتماع بشكل إيجابي على الصورة التي قدمها «الأخضر» في مباراته أمام الشعلة، والروح الانتصارية التي استعادها الفريق، وأسهمت في انتزاع بطاقة التأهل إلى الدور المقبل من البطولة الخليجية، على الرغم من صعوبة المواجهة، ويرغب لاعبو «الجوارح» مصالحة جماهيرهم غداً، والنسج على منوال الخليجية بحصد فوز مهم يضمن نهاية قوية لمشوار الفريق على المستوى المحلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا