• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

المنتخب يستعد لـ «دولية العين»

26 لاعباً في قائمة «أبيض97»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

مراد المصري (دبي)

كشف بدر صالح، المدير الفني لمنتخب الشباب «ب» مواليد «1997»، عن ضم سيف محمد مدافع النصر، وماجد سرور مهاجم الشارقة، ليرتفع عدد اللاعبين في قائمة المنتخب إلى 26 لاعباً، استعداداً للاستحقاقات المقبلة التي تشهد مشاركة «الأبيض» في عدد من البطولات الدولية الودية، في إطار خطة طويلة للمشاركة في التصفيات الآسيوية العام المقبل.

وأكد بدر صالح خلال انطلاق المعسكر الإعدادي على ملعب ذياب عوانة بمقر اتحاد الكرة أمس الأول، أن المنتخب سوف يخوض 9 تدريبات بواقع 6 مسائية و4 صباحية، خلال الأيام المقبلة، على أن يواجه شباب عجمان يوم الثلاثاء المقبل في مباراة ودية، استعداداً لخوض منافسات بطولة العين الدولية للناشئين التي تنطلق 13 أبريل الجاري، علماً وأنه سيتم منح اللاعبين راحة يومي 9 و11 أبريل، على أن يستأنف التجمع مجدداً بالعين بداية من 11 أبريل.

وأشار المدير الفني إلى أن قرار استدعاء سيف محمد وماجد سرور، جاء بهدف تعزيز القائمة، ومنح الفرصة لأكبر عدد ممكن من المواهب الصاعدة، لاختبار قدراتها في الفترة المقبلة، إلى جانب تعويض غياب ثلاثي الوحدة أحمد عبدالله ومحمد راشد وأحمد سلمان، الذين تم السماح لهم بالمشاركة مع ناديهم في البطولة الدولية التي ينظمها «العنابي»، وتتزامن نسبياً مع بطولة العين الدولية، فيما سيتم السماح لحسين عبدالله بالمشاركة مع نادي العين، وقال بدر صالح: «اللاعبون في هذه الفترة والمرحلة العمرية بحاجة لخوض أكبر قدر ممكن من المباريات، ووجدنا في مشاركة ثلاثي الوحدة مع ناديهم في البطولة التي ينظمها، ومشاركة حسين عبدالله مع العين فرصة مناسبة لهم لخوض أكبر عدد ممكن من المباريات، إلى جانب منح الفرصة لبقية اللاعبين الذين تم استدعاؤهم للمشاركة بأكبر عدد ممكن من الدقائق، حيث إن الهدف الأساسي هو فتح المجال أمام جميع اللاعبين للعب وتعزيز قدراتهم، حيث إننا مقبلون على مرحلة مهمة تتضمن المشاركة في العديد من المعسكرات الخارجية، وخوض مباريات ودية، تأهباً للمشاركة في تصفيات كأس أمم آسيا العام المقبل».

وحول بطولة العين الدولية، قال بدر صالح: «سنواجه في الدور الأول بوهانج الكوري ومانشستر سيتي الإنجليزي، وهما من الفرق المتميزة على الصعيدين القاري والدولي ويضمان عدداً من المواهب الصاعدة ذات المستقبل الواعد، بالطبع نركز على الأداء العام كنقطة رئيسية، على أن تأتي النتائج بالتزامن معها، نتمنى أن نواصل مشوارنا ونبلغ نصف النهائي، في إطار التطلع لخوض المزيد من المباريات، فيما ستكون هاتان المباراتان فرصة مناسبة لنا للوقوف على الاحتياجات الفنية للاعبين». وكانت اللجنة الفنية باتحاد الكرة اعتمدت قائمة منتخب الناشئين «97»، التي تضم 22 لاعباً، بالإضافة إلى محمد حسن، حارس الوحدة، وزميله أحمد راشد، وتم استدعاؤهما إلى قائمة منتخب «95» على أن يلتحقا بمنتخب «97»، فور ختام مشاركتهما في البطولة الآسيوية المقرر إقامتها في أكتوبر المقبل، فيما كشف بدر صالح إنه من المحتمل أن يلتحق الثنائي بمنتخب «97»، في البطولة الدولية الودية التي تقام في سلوفاكيا عقب بطولة العين الودية، وأشار إلى إنهما يشكلان إضافة مهمة، في ظل أن البطولة التي تقام في سلوفاكيا موجهة للاعبين أكبر عمرا من مواليد 1996.

وبعد التعديل الأخير، أصبحت اللائحة النهائية 26 عاماً، تضم ماجد سرور «الشارقة»، علي خالد «الأهلي»، خالد محمد وفيصل أحمد ويوسف عبدالكريم وزايد عبدالله ومحمد عبيد «الجزيرة»، خالد إبراهيم «دبا الفجيرة»، جاسم سالم وماجد أحمد وعبدالرحمن أحمد «الشباب»، حمد محمد «الشعب»،حسين عبدالله «العين»، محمد حسين وحمدان ناصر وخالد محمد عبيد «اتحاد كلباء»،غيث حسين وأحمد عيسى وجاسم يعقوب وسيف محمد «النصر»، أحمد عبدالله ومحمد راشد وأحمد سلمان العكبري «الوحدة» ومحمد خميس محبوب «الوصل».

لشكري: سعداء بأجواء المعسكر

أجرى منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم «ب» مواليد 97 صباح أمس، حصة تدريبية على ملعب ذياب عوانة باتحاد الكرة بدبي، ضمن المعسكر الداخلي، استعداداً للمشاركة في الدورة الودية المقرر إقامتها في مدينة العين من 11 إلى 20 أبريل الحالي . وحرص عبيد مبارك المدير الفني باتحاد الكرة على متابعة المران الأول لمنتخبنا الذي أقيم عصر أمس الأول بذات الملعب، حيث التقى الجهاز الفني والإداري واللاعبين، وبعدها انطلق التدريب بمحاضرة مصغرة ألقاها بدر أحمد مدير المنتخب على اللاعبين، وقدم بعده المدرب الوطني بدر صالح كلمة طالب خلالها اللاعبين بمضاعفة جهودهم خلال الفترة المقبلة.

وشملت تدريبات الأربعاء التي استمرت قرابة الساعة على الإحماء بالجري حول الملعب، بجانب فك العضلات، وبعدها قسم المدرب اللاعبين إلى مجموعتين تدربت كل واحدة على حده، فيما أخضع مدرب الحراس سمير شاكر الحراس لتدريبات اشتملت على صد الكرات والارتداد السريع بالإضافة للتدرب على الكرات العرضية. من جهته، أبدى مهاجم منتخبنا عبد الرحمن لشكري سعادته بالأجواء داخل المعسكر التدريبي، وأكد أنه عقد العزم على تقديم نفسه بصورة أفضل، من أجل قيادة خط هجوم المنتخب في الاستحقاقات المقبلة، وأشار لشكري إلى أن زملاءه اللاعبين كافة يدركون مدى أهمية المرحلة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا