• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الملكي» يضع قدماً في المربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا

«الريال» يثأر من «الألمان» في مئوية «الـدون» بثلاثية الأمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 أبريل 2014

ثأر ريال مدريد الإسباني من بوروسيا دورتموند الألماني الذي أقصاه في نصف نهائي الموسم الماضي بثلاثية بيضاء شهدت هدفاً قياسياً للبرتغالي كريستيانو رونالدو، فيما انتهت مواجهة الأثرياء بفوز مهم لباريس سان جيرمان الفرنسي على تشيلسي الإنجليزي 3-1 في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا أمس الأول.

وتابع ريال مدريد حملة البحث عن لقبه العاشر (رقم قياسي) بحسمه مواجهة الذهاب مع بوروسيا دورتموند الألماني وصيف النسخة الأخيرة وبطل 1997 بثلاثة أهداف نظيفة، ليسير بخطى ثابتة نحو نصف النهائي لرابع موسم على التوالي. وكان الفريقان قد التقيا في نصف نهائي الموسم الماضي، فحقق دورتموند فوزاً رباعياً خارقاً على أرضه وقعه البولندي روبرت ليفاندوفسكي، قبل أن يرد بخجل إيابا بهدفي الفرنسي كريم بنزيمة وسيرخيو راموس، بعد أن فاز دورتموند 2-1 في دور المجموعات وتعادلا 2-2 في مدريد إيابا، كما التقيا في نصف نهائي 1998 عندما تأهل ريال 2- صفر بمجموع المباراتين في طريقه إلى اللقب، وفي الدور الثاني لموسم 2003 عندما فاز ريال على أرضه 2-1 وتعادلا1-1 إياباً، وفاز الريال ثلاث مرات على دورتموند أوروبيا وتعادلا ثلاث مرات وخسر مرتين.

وعوض ريال جزئيا فترة انعدام وزنه في الدوري المحلي، إذ فقد الصدارة بعد خسارتين متتاليتين أمام غريمه برشلونة 4-3 ومضيفه إشبيلية 2-1. وأجرى المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي تغييرين على التشكيلة الأخيرة، فحل الحارس الدولي إيكر كاسياس بدلاً من دييجو لوبيز والكرواتي لوكا مودريتش بدلاً من أسيير أيارامندي، لكن المفاجأة كانت بإصابة الأرجنتيني أنخل دي ماريا بآلام معوية ليحل بدلاً منه إيسكو في وسط الملعب.

في المقابل، عانى المدرب يورجن كلوب من اختيار تشكيلته بسبب الإصابات المتلاحقة في ظل غياب المدافع الصربي نيفين سوبوتيتش، مارسيل شملتسر، البولندي ياكوب بلاتسيكوفسكي، إيلكاي جوندوجان وسفن بندر. كما غاب عن تشكيلة الفريق الأصفر هدافه البولندي ليفاندوفسكي بسبب الإيقاف، فمنح كلوب (46 عاما) الدور الهجومي لماركو رويس والجابوني بيار-ايميريك اوباميانج.

وبكر الريال على ملعب «سانتياجو برنابيو» وأمام 75 ألف متفرج، بالتسجيل بعد كرة مشتركة بين الظهير دانيال كارباخال والفرنسي كريم بنزيمة فوصلت إلى الويلزي جاريث بيل الذي هز شباك رومان فايدنفلر من داخل المنطقة (4)، لينجح ريال في هز الشباك في المسابقة للمباراة الـ 34 على التوالي. وبسط ريال هيمنته على مجريات اللقاء، وبحث هدافه البرتغالي كريستيانو رونالدو عن الهدف الثاني. واستمر رونالدو الذي خاض مباراته الـ 100 في المسابقة والكرواتي مودريتش في محاولات متتالية على مرمى فايدنفلر الذي تعرض لاصابة بعد اصطدام مع البرتغالي بيبي (18). ومع انتصاف الشوط الأول، بدأ دورتموند بالتقاط أنفاسه، لكن ريال ومن ركنية ضاعف الأرقام عبر إيسكو الذي استلم كرة على حافة المنطقة وسددها أرضية ذكية إلى يمين فايدنفلر (26).

وفي الثاني، وتحت أمطار غزيرة، نجح رونالدو بتسجيل الهدف الثالث بعد كرة مقطوعة ببراعة من مودريتش فتلاعب البرتغالي بالدفاع قبل أن يهز الشباك من داخل المنطقة (57). وهذا الهدف الرابع عشر لرونالدو هذا الموسم في المسابقة، فعادل «الدون» رقم ميسي والبرازيلي جوزيه التافيني لاعب ميلان في موسم 1962-1963، فرد على جماهير فريقه التي قابلته بصافرات الاستهجان في مباراة فايكانو الأخيرة. وخرج رونالدو في الدقائق الأخيرة بعد تعرضه لإصابة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا