• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الاقتصاد» توزع قسائم شرائية بقيمة 100 ألف درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يوليو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الاقتصاد مؤخراً مبادرة «بطاقات الأفضل» الخيرية، في إطار المبادرات التي تبنتها الوزارة بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، حيث وزعت مجموعة كبيرة من قسائم بطاقات «الأفضل» الشرائية من «تعاونية الاتحاد» بقيمة إجمالية تصل إلى 100 ألف درهم، بحسب بيان أمس.

شملت الجهات المستفيدة من المبادرة كلاً من مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي، وهيئة الأعمال الخيرية بعجمان، وجمعية دار البر بدبي، إضافة إلى فئة موظفي الوزارة من المستخدمين ومحدودي الدخل.

وقال المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، إن الوزارة حريصة على تبني العديد من المبادرات الإنسانية والخيرية على مدار العام، سعياً لتعميق إسهاماتها في خدمة مجتمع دولة الإمارات، ودعماً لالتزامها بمفهوم المسؤولية المجتمعية، الذي يبرز الروح الحقيقية لمجتمع الإمارات الذي تربى على التآزر والتضامن في مدرسة زايد الخير، وسيراً على النهج الذي رسمه رائد العمل الخيري المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وصلت مآثره إلى جميع أصقاع الأرض، متجاوزة حدود اللغات والثقافات والأديان. وأضاف الشحي أن يوم زايد للعمل الإنساني يمثل محطة مهمة من محطات العطاء في خطة عمل الوزارة للمبادرات الإنسانية، حيث تتضافر فيه جهود مختلف الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية، وشركات القطاع الخاص والفاعليات الاجتماعية المختلفة لمضاعفة أعمالها الخيرية، ويتسابق الجميع على عمل الخير والبذل بسخاء في هذا المهرجان الوطني للعطاء، إحياء لذكرى قائد العطاء.

وأكد أن الوزارة تحرص على الوصول إلى أكبر شريحة من المستفيدين من هذه المبادرات عبر مكاتبها الموجودة في كافة إمارات الدولة، وأن تحديد الفئات المستهدفة يتم وفقاً لشروط ومعايير تضمن من خلالها الوزارة إحداث أكبر أثر إيجابي في المجتمع، بالتعاون مع مختلف الجمعيات الخيرية والإنسانية في دولة الإمارات.

أشرف على تنفيذ مبادرة «بطاقة الأفضل» فريق العمل الإنساني بوزارة الاقتصاد، الذي تم تشكيله بموجب قرار وزاري أصدره معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد عام 2014، بهدف تفعيل دور الوزارة في تحقيق مفاهيم العمل الإنساني التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا