• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وفد بلجيكي يستكشف فرص الاستثمار النفطي في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

زارت صاحبة السمو الملكي الأميرة أستريد ممثلة جلالة الملك فيليب ملك بلجيكا، مجمع الشيخ خليفة للطاقة حيث كان في استقبالها معالي عبدالله ناصر السويدي مدير عام شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وعدد من مديري الدوائر والرؤساء التنفيذيين، والمديرين العامين، ومديري الإدارات، وكبار المسؤولين في أدنوك ومجموعة شركاتها.

ورافق الأميرة معالي ديدييه رايندرز، نائب رئيس الوزراء الاتحادي وزير الشؤون الخارجية والتجارة الخارجية والشؤون الأوروبية، ومعالي ماري كريسيتين مارغم الوزيرة الاتحادية للطاقة والبيئة والتنمية المستدامة ومعالي جيرت بورجوا رئيس الوزراء الفلمنكي، وزير الدولة للتجارة الخارجية لإقليم بروكسل وجنفياف رينوكس، المستشار الاقتصادي لجلالة الملك.

وضمت البعثة عدداً من المسؤولين على المستوى الإقليمي وعدد من كبار المسؤولين، وممثلي الشركات والمؤسسات التجارية.

وتأتي الزيارة في إطار جولة يقوم بها وفد اقتصادي بلجيكي مكون من 40 عضواً من كبار المسؤولين، ورجال الأعمال وممثلي كبريات الشركات والمؤسسات البلجيكية لدولة الإمارات العربية المتحدة بهدف إتاحة الفرصة للشركات البلجيكية لعرض خبراتها الفنية في صناعة النفط والغاز للإدارة العليا لأدنوك والتعرف على خطط وفرص الاستثمار المشترك والتحديات التكنولوجية التي تواجهها أدنوك ومجموعة شركاتها.

ورحب معالي عبدالله ناصر السويدي بصاحبة السمو الملكي الأميرة أستريد وأعضاء الوفد المرافق لجلالتها، مشيداً بالعلاقات الإماراتية البلجيكية، مؤكداً أهمية هذه الزيارة في فتح مجالات أوسع للتعاون والاستثمار وتبادل الخبرات بين أدنوك ومجموعة شركاتها ومؤسسات وشركات القطاع الخاص في بلجيكا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا