• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

خريجو جامعة أبوظبي: 40 ألف درهم للطلبة المتعففين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تزامناً مع فعاليات «يوم زايد للعمل الإنساني» تبرع خريجو وخريجات جامعة أبوظبي بما يزيد على 40 ألف درهم لمصلحة الحملة الرمضانية السنوية المشتركة بعنوان «شبابنا أمانة وزكاتنا حصانة» والتي تنظمها جامعة أبوظبي بشراكة استراتيجية مع صندوق الزكاة وتهدف إلى رفع وتخفيف الأعباء المالية الدراسية عن الطلبة من المواطنين والمقيمين ممن تنطبق عليهم شروط ومعايير الاستحقاق، وذلك وفقاً لمدة دراستهم في برامج البكالوريوس التي تطرحها جامعة أبوظبي وحتى الانتهاء منها.

جاء ذلك خلال فعاليات «حفل إفطار الخريجين» السنوي والذي نظمته جامعة أبوظبي مؤخراً بالتعاون مع إدارة رابطة الخريجين في خيمة أرابيسك بفندق شانغريلا بأبوظبي. وقال شارلز دياب مدير التطوير الجامعي بجامعة أبوظبي: أكثر ما يميز «حفل إفطار الخريجين» السنوي هذا العام هو أنه فتح آفاق جديدة في العمل الإنساني أمام نخبة من خريجي وخريجات الجامعة وأتاح لهم فرصة المساهمة الفاعلة في الحملة الرمضانية السنوية المشتركة مع صندوق الزكاة «شبابنا أمانة وزكاتنا حصانة» والتي نجحت طوال 6 سنوات في جمع عائد سخي وصل إلى 50 مليون درهم من أموال الزكاة والتبرعات وهو ما رفع الأعباء المالية التي كانت شكلت تحدياً كبيراً كاد أن يؤثر على مستقبل ما يزيد على 1500 من الطلاب والطالبات من ذوي الأسر المتعففة، مشيراً إلى أن تبرعات الخريجين ستساهم في نجاح حملة هذا العام « والتي تهدف إلى جمع 5 ملايين درهم من أموال الزكاة والتبرعات لمساعدة 300 طالب خلال سنوات الدراسة الجامعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض