• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قتله بـ 35 طعنة وتوجه إلى الشرطة للاعتراف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

سدد عاطل عن العمل من الجنسية الإيرانية 35 طعنة بوساطة سكين لجسد زميله «ع.ح.م» أودت بحياته على الفور، وتوجه بعدها إلى مركز شرطة دبي وملابسه ملطخة بالدماء، وهو يصرخ بأعلى صوته بطريقة هيستيرية بأنه قتل زميله.

وذكر تقرير الطب الشرعي أن الطعنات الـ 35 نفذت إلى عنق المجني عليه، وكذلك في ذراعه الأيسر أثناء دفاعه عن نفسه ومحاولته صد الطعنات التي كان يوجهها له المتهم، مبيناً أن تكرار تسديد الطعنات في المكان ذاته من جسد المجني عليه يظهر مدى إصرار المتهم على إزهاق روح المجني عليه. جاء ذلك في لائحة الاتهام التي أحالتها النيابة العامة بدبي، صباح أمس، إلى محكمة الجنايات بحق المتهم البالغ من العمر 23 عاماً، ويواجه طبقاً لما نسبت له النيابة العامة، عقوبة السجن الذي يتراوح بين 3 سنوات إلى السجن المؤبد، كما نص عليه البند الأول من المادة 332 من قانون العقوبات الاتحادي. ولم تكشف تفاصيل لائحة الاتهام عن الأسباب التي دفعت بالمتهم إلى قتل زميله بهذه الطريقة البشعة، بيد أن شقيق المجني عليه أبلغ تحقيقات النيابة العامة أنه كان في موطنه، حينما تلقى اتصالاً هاتفياً من المتهم يبلغه فيه أنه قتل شقيقه طالباً منه الحضور هو أو أحد أفراد قبيلته إلى الإمارات ومقابلته ليتحدث معه، لافتاً إلى أنه ذهب إليه في مركز توقيف شرطة بر دبي، لكنه لم يجيب عن استفساراته حول الأسباب التي دفعته لقتل شقيقه، مشيراً إلى أنه اكتفى بالإعراب عن ندمه وأسفه لما فعله بحق شقيقه.

وأرجأت المحكمة النظر بالقضية إلى يوم 7 أغسطس المقبل لندب محامٍ للدفاع عن المتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض