• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الدولية للإغاثة» تحذر من خفض المساعدات لأفغانستان بعد رحيل القوات الأجنبية

6 قتلى بتفجير انتحاري و «طالبان» تُعدم 5 أشخاص

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

قتل ستة من عناصر الشرطة الأفغانية على الأقل أمس في كابول على يد انتحاري فجر نفسه في مبنى ملحق بوزارة الداخلية حسبما أعلن مسؤول أفغاني رفيع قبل ثلاثة أيام من الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية. وفي هذه الأثناء، دعت «اللجنة الدولية للإغاثة» الأسرة الدولية أمس إلى مضاعفة جهودها لمساعدة هذا البلد مع اقتراب رحيل القوات الأجنبية.

وصرح المتحدث باسم الداخلية الأفغانية، صديق صديقي بأن «الانتحاري كان يرتدي لباساً عسكرياًوفجر نفسه داخل مبنى ملحق قرب مدخل الوزارة، ما أدى إلى مقتل ستة شرطيين.

وأعلنت طالبان مسؤوليتها عن الهجوم.

وقد وقع هذا الهجوم على واحد من أكثر المواقع حماية في العاصمة الأفغانية قبل ثلاثة أيام من الانتخابات الرئاسية التي تعد حاسمة للاستقرار، فيما ستغادر قوات الحلف الأطلسي البلاد قبل نهاية السنة. وشن المتشددون الذين توعدوا بـ «عرقلة الانتخابات بكل الوسائل» مجموعة من الهجمات في الأسابيع الأخيرة.

في غضون ذلك، أعلن مسؤولون أمس أنه تم العثور على خمس جثث من بين مجموعة من الأشخاص الذين اختطفتهم طالبان خلال نهاية الأسبوع وبينهم مرشح في الانتخابات المحلية بشمال البلاد. وكان قد تم اختطاف المرشح حسين نازاري وتسعة من أصدقائه ليلة الأحد الماضي وهم في طريقهم لمدينة ساري بول.

من جهة أخرى، قتل 20 مسلحاً، وأصيب 12 آخرون بجروح، في عمليات مشتركة نفّذتها القوات الأفغانية، وقوات المساعدة الدولية (إيساف) خلال يومي أمس وأمس الأول بمناطق مختلفة من البلاد. وقالت الداخلية في بيان أمس إن قواتها نفّذت مع إيساف عدة عمليات مشتركة ، وقتلت 20 مسلحاً وجرحت 12 آخرون، واعتقلت 8 . ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا