• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أميركا تدرس إرسال سفن حربية إلى البحر الأسود

الأطلسي: روسيا سترتكب «خطأ تاريخياً» بمزيد من التدخل بأوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

حذر أندرس فو راسموسن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أمس من أن مزيداً من التدخل الروسي في أوكرانيا بعد ضمها القرم سيكون «خطأ تاريخياً» سيعمق من عزلة روسيا الدولية. وقال في مؤتمر صحفي عقب اجتماع وزراء خارجية الحلف في بروكسل: «إذا تدخلت روسيا بصورة أكبر في أوكرانيا.. لن أتردد في وصف ذلك بأنه خطأ تاريخي سيؤدي إلى مزيد من العزلة الدولية لروسيا.. وستكون لتلك الخطوة عواقب مؤثرة بالنسبة للعلاقات بين روسيا والعالم الغربي. وسيكون ذلك سوء تقدير له تداعيات استراتيجية».

وفي تطور جديد، قال مسؤول عسكري أميركي إن أرفع جنرال أميركي في أوروبا يدرس خيارات، من بينها إرسال سفينة حربية أميركية إلى البحر الأسود وتعزيز المناورات المقررة للحلف الأطلسي رداً على ضم روسيا القرم.

ومن جانبه، قال القائد الأعلى للقوات الأطلسية في أوروبا أمس إن روسيا لديها كل ما تحتاجه من قوات على حدود أوكرانيا إذا اتخذت قرارا «بالتوغل» فيها وإن بإمكانها تحقيق هدفها خلال ثلاثة إلى خمسة أيام.

وقال الجنرال فيليب بريدلاف الجنرال بسلاح الجو الأميركي إن الحلف رصد علامات على تحرك جزء صغير جداً من قوات روسية الليلة قبل الماضية لكن لا يوجد دليل على أنها كانت عائدة إلى ثكناتها ووصف الوضع على الحدود بأنه «مقلق بشكل لا يصدق».

وقال في مقابلة مع رويترز وصحيفة وول ستريت جورنال إن اجتماع وزراء خارجية الحلف في بروكسل طلب منه وضع سلسلة إجراءات بحلول 15 أبريل لطمأنة أعضاء الحلف الغاضبين في شرق أوروبا تشمل تعزيزات برية وجوية وبحرية.

وقد هددت موسكو أمس باتخاذ إجراءات ضد دبلوماسيين أميركيين، رداً على وقف مصرف «جي بي مورجان» الأميركي عملية تحويل لدبلوماسي روسي. وأعلن المتحدث باسم الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش أن روسيا سترد على ذلك. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا