• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المهاجم الفرنسي يهدد دفاعات بطل إيطاليا

لاكازيتي: أحلم بقميص «اليوفي» وأطمح إلى هزيمته الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

محمد حامد (دبي) -

يعول فريق ليون الفرنسي في مواجهته الصعبة ببطولة «يوروبا ليج» أمام يوفنتوس صاحب الخبرات القارية الكبيرة على المهاجم الواعد أليكسندر لاكازيتي، ابن الـ 22، الذي جذب الأنظار بقوة خلال الموسم الجاري، ويكفي أنه يحتل المركز الثاني في قائمة هدافي الدوري الفرنسي بعد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتس هداف باريس سان جيرمان، ويملك لاكازيتي في رصيده 20 هدفاً بمختلف البطولات مع فريق ليون، منها 14 هدفاً مع ليون في بطولة الدوري.

وفي إطلالته عبر صفحات «توتو سبورت» الإيطالية، أكد لاكازيتي أنه يحلم بقميص اليوفي في المستقبل، ويطمح إلى طرحه أرضاً الليلة في المواجهة المرتقبة بينهما في ذهاب دور الـ 8 ليوروبا ليج، حيث تقام المباراة بين جماهير ليون، ومن يحلم الفرنسيون بتحقيق نتيجة إيجابية، قبل شد الرحال إلى معقل اليوفي في مواجهة الإياب الصعبة.

وحذرت الصحيفة الإيطالية المقربة من اليوفي عناصر فريق «السيدة العجوز» من خطوة المهاجم الصاعد، الذي لعب لجميع منتخبات فرنسا تحت 16 و17 و18 و19 و20 عاماً، وصولاً إلى منتخب الديوك الأول الذي انضم إلى صفوفه وشارك معه في مباراتين خلال العام الماضي، كما يقضي لاكازيتي مع ليون موسمه الخامس، ليشارك طوال مسيرته في 129 مباراة محرزاً 35 هدفاً، وصانعاً لعدد كبير من الأهداف، والذي وصل إلى 28 هدفاً، مما يؤكد امتلاكه مهارة تسجيل الأهداف وصناعتها في الوقت ذاته. وفي حوار أجرته معه «توتو سبورت» التي قالت إنه تيفيز ليون، في إشارة إلى قدراته التهديفية، مما جعله شبيهاً بالمهاجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز هداف اليوفي، رد لاكازيتي قائلاً: «أشكركم على هذا الإطراء، إنه شرف عظيم لي أن تتم مقارنتي مع تيفيز، فهو هداف كبير، هنا في فرنسا قالوا إنني قريب الشبه من سيلفيان ويلتورد، مهاجم أرسنال السابق، الذي ساهم في جلب لقب يورو 2000 لمنتخب فرنسا، هناك تشابه بدني ومهاري بيننا، فضلاً عن أن أصولنا واحدة، وهي تعود إلى إحدى جزر الكاريبي، على أي حال مثلي الأعلى في طفولتي كان تيري هنري، وكذلك في فترة ما أصبح رونالدينيو ملهماً بالنسبة لي». حلم اليوفي ولكن هل يتمنى لاكازيتي أن ينضم يوماً ما لليوفي؟ عن ذلك قال: «اليوفي هو النادي الأكثر نجاحاً في إيطاليا، وهو يتمتع بشعبية كبيرة في فرنسا، لقد لعب له أشهر نجوم الكرة الفرنسية، وهم بلاتيني وزيدان وتورام وديشامب ثم فييرا، والآن بوجبا، هناك حالة عشق بين فرنسا واليوفي على المستويات كافة، قد أكون كاذباً إذا قلت لا أريد اللعب لليوفي، لو أتيحت لي الفرصة فلن أتردد في استغلالها، اليوفي أحد أفضل الأندية على المستوى القاري». وتابع لاكازيتي: «فيما يخص مباراتنا مع اليوفي أتمنى التسجيل في شباك هذا الفريق الكبير، إنه تحد كبير، وهي فرصة رائعة لأي مهاجم في العالم أن يواجه دفاع وحارس اليوفي لكي يظهر قدراته، نعلم بأن حلم اليوفي الوصول للنهائي خاصة أن المباراة سوف تقام بملعبه وبين جماهيره في تورينو، ولكننا نطمح أيضاً إلى العودة إلى هذا الملعب الشهر المقبل لخوض النهائي». وأشاد الهداف الفرنسي الواعد بقدرات مواطنه بول بوجبا نجم اليوفي، حيث قال: «إنه أصغر مني بعامين ولكنه لعب لفريق لوهافر في فرنسا، ومان يونايتد في إنجلترا، وها هو يقدم مستويات رائعة مع اليوفي، لديه ثروة من الخبرات الكبيرة التي اكتسبها في فترة قصيرة، لقد أصبح ظاهرة في عالم كرة القدم على الرغم من أنه لايزال صغيراً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا