• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بهدف تعزيز التعاون المشترك

مذكرة تفاهم بين اتحادي ألعاب القوى والمعاقين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

أسامة أحمد (الشارقة)

وقع سعد عوض راشد المهري أمين السر العام لاتحاد ألعاب القوى، وذيبان المهيري أمين عام اتحاد المعاقين أمس بمقر الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة مذكرة تفاهم بين الاتحادين بحضور إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة، وعبدالمحسن الدوسري الأمين العام المساعد بالهيئة، وخالد المدفع الأمين العام المساعد بالهيئة، والمستشار أحمد الكمالي رئيس اتحاد ألعاب القوى، وطارق بن خادم نائب رئيس المعاقين. وأوضح الكمالي أن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار التعاون المشترك بين ألعاب القوى والمعاقين في ظل التشابه في النواحي الفنية بين الاتحادين، مشددا على أهمية المرحلة المقبلة. وأعرب رئيس اتحاد ألعاب القوى عن سعادته بتوقيع مذكرة مع اتحاد ظل يرفع علم الدولة عاليا خفاقا، متطلعا أن يحقق الاتحادان خلال المرحلة المقبلة النتائج الإيجابية خلال المرحلة المقبلة، خاصة في النسخة الجديدة لدورة الألعاب الأولمبية «البرازيل 2016».

من ناحيته، وجه طارق بن خادم نائب رئيس اتحاد المعاقين الشكر إلى «الهيئة» على دعمها المتواصل لفرسان الإرادة، مما كان له المرود الإيجابي على حصد الألقاب في ظل الاستراتيجية الموضوعة، مشيرا إلى أن مذكرة التفاهم بين اتحادي ألعاب القوى والمعاقين تصب في مصلحة المنتسبين للاتحادين. وأشار إلى أن اتحاد المعاقين برئاسة محمد محمد فاضل الهاملي يسعى دائما لتفعيل مثل هذه الاتفاقيات وإنزالها إلى أرض الواقع، مبينا أن «فرسان الإرادة» يسعون دائما لمواصلة مسيرة الإنجازات والوصول إلى منصات التتويج.

وقال: إن تفاعل المؤسسات مع المعاقين يصب في مصلحة «فرسان الإرادة»، وخاصة أنهم يتطلعون دائما للوصول إلى منصات التتويج من أجل رفع علم الدولة عاليا خفاقا لتحقيق ما يصبو إليه كل منتسب إلى هذه الشريحة الفاعلة في المجتمع. وأعرب إبراهيم عبدالملك عن سعادته بتوقيع مثل هذه المذكرات في مقر «الهيئة»، وخاصة أن اتحادي ألعاب القوى والمعاقين يعملان تحت مظلتها. وقال الأمين العام للهيئة إن الارتقاء بالحركة الرياضية مسؤولية مجتمعية مشتركة لا تنحصر على الهيئات والمؤسسات، متطلعا لتوقيع المزيد من اتفاقيات التعاون المشترك من أجل دفع مسيرة الألعاب المختلفة إلى الأمام.

وأكد عبدالملك أن القيادة الرشيدة تشدد على أهمية العمل الجاد في جميع القطاعات من ضمنها القطاع الرياضي، مشيرا إلى أن مقر «الهيئة» شهد توقيع العديد من مذكرات التفاهم. وأضاف: أن مبادرة اتحادي ألعاب القوى والمعاقين تصب في مصلحة الرياضة، مما سينعكس إيجابا على مسيرتهما خلال المرحلة المقبلة وخاصة أن»الهيئة» تدعم مثل هذه المبادرات. وأشار إلى أن «الهيئة» على قناعة كاملة بالعمل المشترك بين الاتحادات من أجل تحقيق الطموحات، التي يكون لها المردود الإيجابي على مسيرتها.

وثمن الأمين العام للهيئة الجهد الذي ظل يبذله اتحادا ألعاب القوى والمعاقين وتوفير عوامل النجاح لكل المنتسبين لهاتين المؤسستين الرياضيتين، مشيرا إلى أن «الهيئة» لن تألو جهدا في دعم أي مبادرة تصب في مصلحة التطوير من أجل تحقيق الطموح المطلوب.

وعقب نهاية توقيع مذكرة التفاهم قدم طارق بن خادم هدية اتحاد المعاقين إلى اتحاد ألعاب القوى بهذه المناسبة فيما قدم المستشار أحمد الكمالي هدية مماثلة إلى اتحاد المعاقين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا