• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بمشاركة الجسمي وديانا حداد

«أوبريت فرسان الإرادة» مفاجأة افتتاح بطولة العالم لرفعات قوة المعاقين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

أكملت اللجنة المنظمة لبطولة العالم لرفعات القوة لذوي الإعاقة «دبي 2014» جميع الاستعدادات لانطلاق هذه التظاهرة العالمية بعد غد، التي تستمر حتى الحادي عشر من أبريل الجاري، بمشاركة 400 لاعب ولاعبة يمثلون 65 دولة، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، حيث سيكون «أوبريت فرسان الإرادة» بمشاركة الفنانين حسين الجسمي وديانا حداد مفاجأة حفل الافتتاح في الثامنة مساء بجميرا وهو من كلمات الشاعر علي الخوار وألحان خالد الناصر وتوزيع عمرو عبدالعزيز ومن إنتاج نادي دبي للمعاقين مستضيف الحدث.

وأكد الشاعر علي الخوار أن «أوبريت فرسان الإرادة»، الذي سيعرض خلال حفل افتتاح بطولة العالم لرفعات القوة سيقدم للمشاهد والمستمع عرضاً فنياً مختلفاً وجديداً في تفاصيله كافة، مشيرا إلى أن مدينة دبي دائماً سباقة في مبادراتها الفنية والثقافية الهادفة وأن الرسالة التي يحملها أوبريت فرسان الإرادة كانت الدافع الأكبر وراء الإبداعات الكبيرة التي سيشاهدها الجمهور، مضيفا أن هذا العمل الفني الرائع يجمع اثنين من سفراء الفن العربي اللذين أبديا سعادة كبيرة بمجرد عرض الفكرة عليهم، حيث سارعا إلى تقديم أفضل ما لديهم من أفكار تخدم الأوبريت.

ويشهد حفل الافتتاح عددا كبيرا من الوفود المشاركة في البطولة والبالغة أكثر من 750 مشاركا إضافة إلى عدد من الشخصيات المهمة من خارج الدولة ومن داخلها تمثل رؤساء وممثلي وفود الدول المشاركة كما سيجمع الحفل نخبة من ألمع رباعي العالم يتقدمهم المتألق الإماراتي محمد خميس.

كما يتضمن الحفل إضافة إلى الأوبريت العديد من الفقرات الفنية والتراثية، التي تجسد تواجد نخبة من أبطال العالم في هذا الحدث المهم.

وأكدت اللجنة المنظمة التي يترأسها ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي اكتمال جميع الاستعدادات لإخراج البطولة في الصورة التي تجسد النجاحات السابقة التي ظلت تحققها الدولة في استضافة العديد من البطولات العالمية التي كانت محل إشادة الوفود. (الشارقة-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا