• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

ليكيب: البارسا فاز على طريقة الريال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

أنور إبراهيم (القاهرة)

بفضل ماتيو وسواريز، فاز برشلونة بالكلاسيكو الإسباني، وهو الفوز الذي قد يكون حاسما في السباق على لقب الليجا بعد أن أصبح الفارق بينهما أربعة نقاط قبل عشرة أسابيع من نهاية الدوري.. هكذا بدأت صحيفة «ليكيب» تعليقها على قمة الكلاسيكو الأشهر فى العالم بين برشلونة وريال مدريد. وأضافت الصحيفة أن البارسا تغير فعلا منذ أن أصبح إنريكي مدربا له وفاز بالكلاسيكو على طريقة الريال وليس على طريقة «التيكى تاكا»، إذ أظهر لاعبو برشلونة فاعلية وعدوانية كبيرة خاصة في الشوط الثاني الذي سيطروا عليه بشكل أفضل كثيراً من الشوط الأول الذي كانت الهيمنة والسيطرة فيه للريال.

وتابعت الصحيفة: الريال هو الذي بدأ شن الهجمات وأضاع أكثر من فرصة للتسجيل أخطرها كرة رونالدو فى العارضة.. ومضت تقول: من الغريب والمدهش أن الهدف الأول الذي سجله ماتيو برأسه في مرمى كاسياس من الضربة الحرة المباشرة التي سددها ميسى خلف المدافعين، جاء في غمار سيطرة الريال قبل أن تمر عشرون دقيقة على بداية المباراة، وإن كان كريستيانو رونالدو قد سجل هدف التعادل بعدها باثنتي عشرة دقيقة، وقبلها كان بمقدور نيمار أن يسجل هدف التعزيز لبرشلونة عندما لاحت له فرصة انفراد سهل بالمرمى، وقالت إنها الفرصة الوحيدة الضائعة لبرشلونة في الشوط الأول، بينما أضاع الريال أكثر من ثلاث فرص محققة للتسجيل.

وأشادت الصحيفة بتمريرة «الكعب» التي مررها كريم بنزيمة لرونالدو وسجل منها هدف الريال الوحيد وقالت عنها: إنها أجمل لعبة في المباراة وهي التمريرة الحاسمة التاسعة لبنزيمة هذا الموسم والسادسة التي يمررها لرنالدو ليسجل. وعن اللاعب الفرنسى جيريمى ماتيو الذي سجل هدف برشلونة الأول، قالت: ماتيو يحب اللعب ضد ريال مدريد منذ أن كان لاعبا في فالنسيا في مايو 2014 وقبل أن ينتقل إلى صفوف برشلونة، سبق له التسجيل ثلاث مرات في مرمى الميرنجي في آخر أربع مباريات لعبها ضده.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا