• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

غنتوت يكسب الحبتور في «دولية الإمارات للبولو»

بن دري يستهل الدفاع عن اللقب على حساب أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

رضا سليم (غنتوت)

حقق فريق بن دري أول فوز في مشوار الدفاع عن اللقب، في بطولة الإمارات الدولية المفتوحة للبولو في نسختها الرابعة عشرة، التي ينظمها نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو، تحت رعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي، بمشاركة 8 فرق، والتي تستمر حتى يوم 3 أبريل المقبل، وجاء الفوز الأول على حساب فريق أبوظبي بنتيجة 10-6، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الأول، في افتتاح مباريات المجموعة الثانية للبطولة، فيما حقق أصحاب الأرض فريق غنتوت البسطي الفوز الأول أيضا على حساب فريق الحبتور 14-9.

وتستأنف مباريات البطولة في الخامسة والنصف من مساء اليوم بالملعب رقم واحد بالنادي في الجولة الثانية للمجموعة الأولى، حيث يلتقي فريق الإمارات، الذي حقق الفوز في الجولة بقيادة سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم مع فريق إدريس السعودي الذي خسر في الافتتاح أمام شقيقه زيدان السعودي الذي لعب أمس مع فريق ديزرت بالم.

ويعود ادريس سلطان قائد فريق إدريس لصفوف فريقه، بعدما غاب عن المباراة الأولى، وحددت اللجنة الفنية للبطولة على ضوء التعديل المفاجئ في برنامج مباريات البطولة أن يلعب بن دري مع الحبتور غداً الأربعاء، والتي تعقبها مباراة غنتوت وأبوظبي.

أما عن تفاصيل مباراة بن دري وأبوظبي، فقد جاء فوز حامل اللقب بنتيجة 10-6، مقنعا، رغم البداية المتكافئة بين الفريقين، إلا أن بن دري قدم واحدة من أفضل المباريات، ووصل بالنتيجة إلى 7-1، بداية الشوط الثالث ليعود فريق أبوظبي تدريجيا، ويسجل 3 أهداف، وتصل النتيجة إلى 7-4، ويعود بن دري لمواصلة تسجيل الأهداف، ويرفع النتيجة إلى 9-4 بفضل تألق لاعبيه اجوستين ومانويل ورؤول.

ويحاول أبوظبي اللحاق بالمباراة، ويعدل النتيجة إلى 9-6، إلا أن الفريق شعر بالخسارة المبكرة ولتنتهي المباراة 10-6 لفريق بن دري، الذي أظهر رغبته في المحافظة على اللقب للعام الثاني على التوالي، ويلتقي أبوظبي مع غنتوت غدا بالملعب الجديد رقم 5.

وفي المباراة الثانية، نجح فريق غنتوت البسطي في الفوز على فريق الحبتور، 14-9، في أكبر نتيجة يشهدها الدور الأول للبطولة حتى الآن، وقدم أصحاب الأرض مستوى جيداً، وقاد الفريق يوسف بن دسمال، الذي سجل هدفاً، في حين كان نجم الفريق اليجندارو ميزيو الذي رفع رصيده إلى 9 أهدف متساوياً مع هداف فريق زيدان اللاعب العالمي الأرجنتيني المصنف الأول بابلو، فيما سجل خوان زفالتا وفيليب 4 أهداف بمعدل هدفين لكل لاعب، وسجل لفريق الحبتور قائده حبتور الحبتور، وجليريمو (5 أهداف)، وسانتياجو، وأدار اللقاء الطاقم الدولي الأرجنتيني المكون من مارتلي ودياز وفيراري.

من جانبه، أكد يوسف بن دسمال لاعب غنتوت عقب فوز فريقه، أن البطولة تختلف تماماً عن البطولات الماضية بعد وصول اللاعبين إلى درجة عالية من التركيز والكفاءة الذهنية، في وجود نخبة من نجوم العالم مما ساعد على ارتفاع مستوى البطولة واللاعبين، ويصعب من التكهن أو ترشيح الفريق الذي يمكن أن يحقق لقب تلك البطولة باستثناء فريقي أبوظبي وادريس لخسارتهما في المباراة الافتتاحية، إلا أن المفاجآت واردة خلال الجولات المتبقية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا