• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لحماية المخزون السمكي

«البيئة»: 16 شرطاً للصيد بـ«الضغوة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 يونيو 2016

شروق عوض (دبي)

حددت وزارة التغير المناخي والبيئة 16 شرطاً لصيادي الأسماك السطحية طوال أيام السنة بطريقة «الضغوة» ممن يملكون طرادات مقيدة في كشوفات الوزارة، 10 اشتراطات منها تعتبر عامة، و6 أخرى خاصة مرتبطة بمواصفات الشباك، وفق ما ذكرته المهندسة مريم محمد سعيد حارب، وكيل الوزارة المساعد لقطاع الموارد المائية والمحافظة على الطبيعة.

وأكدت المهندسة مريم محمد سعيد حارب في تصريح خاص لـ«الاتحاد»، أن تلك الاشتراطات جاءت في القرار الوزاري رقم (471) لسنة 2016، بشأن تنظيم صيد الأسماك السطحية باستخدام الشباك بطريقة الضغوة، والذي حدد المناطق التي يسمح فيها الصيد بهذه الطريقة في أربع إمارات هي الشارقة والفجيرة ورأس الخيمة وأم القيوين.

وقالت حارب: إن هذه الخطوة تأتي في إطار حرص الوزارة على تعزيز سلامة الغذاء واستدامة الإنتاج المحلي، والمحافظة على البيئة البحرية والثروات المائية الحية، كونها تعد أبرز الأهداف الاستراتيجية للوزارة وعنصراً أساسياً لتجسيد رؤية 2021، بالإضافة إلى تحقيق عدة أهداف منها: دعم التشريعات المنظمة لمهنة صيد الأسماك، والحفاظ على الثروة السمكية وتنميتها وتحقيق الأمن الغذائي عبر حماية المخزون السمكي من الاستنزاف.

وحول الاشتراطات المحدثة، أشارت أن الوزارة حدثت 16 شرطاً لصيد الأسماك السطحية، 10 شروط منها تعتبر رئيسية ومتمثلة في التزام جميع الصيادين في الإبحار للصيد بطريقة الضغوة ابتداءً من أذان الفجر على أن ينتهي سحب الشباك الضغوة بحد أقصى مع أذان المغرب من اليوم نفسه، والصيد بطريقة الضغوة على مسافة لا تزيد 1,1 ميل بحري (2 كيلومتر) من الشاطئ، والمرور على نقاط التسجيل والتفتيش التابعة لجهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل في موانئ الصيد المختلفة لدى خروجهم أو عودتهم من رحلة الصيد.

وتابعت حارب: إن اتباع التعليمات الأمنية بشأن الإبحار للصيد تعد واحدة من الاشتراطات العشرة، بالإضافة إلى الاشتراطات الأخرى المتمثلة في وضع معدات الصيد المستخدمة بطريقة الضغوة في قارب واحد عند الإبحار للصيد، وعدم صيد السلاحف البحرية بجميع أنواعها وأحجامها وأعمارها أو جمع بيضها أو العبث بأماكن وجودها وتكاثرها في مياه الصيد، وعدم صيد الدلافين والحيتان وأبقار البحر (الأطوم) والثدييات البحرية الأخرى بكل أنواعها وأحجامها، وعدم رمي مخلفات الأسماك على الشاطئ، وعدم تجفيف الأسماك بكل أنواعها على اليابسة ويستثنى من ذلك تجفيف أسماك البرية والعومة، وعدم رمي شباك أخرى خلف الشباك المستخدمة في الصيد بطريقة الضغوة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض