• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لإعداد طلبة الجامعة لسوق العمل

اتفاق بين «الأوراق المالية» و«السوربون أبوظبي» لتأهيل الكوادر الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 أبريل 2014

وقعت هيئة الأوراق المالية والسلع مذكرة تفاهم مع جامعة باريس السوربون أبوظبي، تستهدف تعزيز التعاون بين الجانبين في مجال تأهيل الكوادر الوطنية، والبحوث والتدريب وإعداد طلبة الجامعة وخريجيها لسوق العمل في مجال الخدمات المالية على النحو الذي يرتقي بالأداء في قطاع الأوراق المالية، ويسهم في نمو وتطور أسواق الأوراق المالية وأسواق السلع.

وقع المذكرة عن الهيئة محمد الحضري، نائب الرئيس التنفيذي، والبروفيسور إيريك فواش، مدير الجامعة، بحضور عدد من القيادات والمسؤولين من الجانبين.

ويأتي توقيع المذكرة تجسيداً لاستراتيجية الهيئة وقيمها التي تركز على إقامة تحالفات نوعية وشراكات استراتيجية هادفة تحقق المنفعة المتبادلة وتلبي المصالح المشتركة في أسواق رأس المال، وتحقيق التكامل والتعاون مع المؤسسات الأكاديمية.

وقال محمد الحضري إن توقيع المذكرة يأتي في إطار توجيهات عبدالله الطريفي الرئيس التنفيذي للهيئة بالاهتمام بتطوير الكوادر الوظيفية العاملة في الهيئة، وتعزيز سبل التعاون والتنسيق مع المؤسسات الأكاديمية، بما يسهم في تقديم قيمة مضافة لهم وينعكس إيجابيا على أداء العاملين بالهيئة، ويعود بالفائدة والنفع على قطاع الأوراق المالية عموماً.

وأشاد بالدور الذي تقوم به جامعة باريس السوربون أبوظبي في تأهيل الكوادر الوطنية المتميزة، لافتاً إلى أن الهيئة تهدف من خلال المذكرة إلى تعزيز التعاون المشترك في مجال البحث العلمي للمتعاملين والمهتمين والمتخصصين، وتوفير البيانات والمعلومات ذات الصلة. وتؤسس المذكرة الموقعة لإقامة إطار للتعاون بما يسمح بالاستفادة من الخبرات والإمكانيات المتوفرة لدى الجامعة لتأهيل الكوادر الوطنية وفق أعلى المستويات، وبما يمكن الجامعة من الاستفادة من إمكانات الهيئة في مجال البحوث والتدريب وإعداد طلبة الجامعة وخريجيها لسوق العمل في مجال الخدمات المالية. وأكد البروفيسور إيرك فواش، مدير جامعة باريس السوربون – أبوظبي، أن توقيع المذكرة يأتي ليترجم استراتيجية الجامعة في التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع وحرصها على تعزيز أوجه التعاون المشترك مع مختلف المؤسسات والهيئات في القطاعين العام والخاص، بما يفتح آفاقا واسعة لخريجي وخريجات الجامعة، ويتيح لهم فرص التدريب العملي والتوظيف بعد التخرج.

وتستهدف المذكرة تعزيز التعاون المشترك بين الطرفين وتبادل الخبرات في مجال البحوث الأكاديمية والاستشارات المهنية وتنمية الموارد البشرية وتأهيل الكوادر الوطنية في مجال الخدمات المالية وفقاً للأنظمة والقوانين المعمول بها في الإمارات.

كما اتفق الطرفان على أن تتضمن مجالات التعاون بينهما تنظيم المؤتمرات وورش العمل والندوات المتخصصة والبرامج التدريبية، التي تناقش وتستعرض أحدث التطورات وأفضل الممارسات في المجالات ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى تنفيذ برامج ومشروعات مشتركة تدعم وتعزز توجهات وأهداف الطرفين. وتقوم الجامعة بالمساهمة في دعم وتطوير الموارد البشرية التابعة للهيئة من خلال تقديم البرامج التدريبية والاستشارات المهنية التي تطلبها الهيئة بهدف تفعيل دور الموارد البشرية لديها، ودفعها نحو التميز في الممارسات الإدارية والمالية والقيادية وتوسيع دائرة تأثيرها في المجتمع، فيما تقوم بتدريب طلاب الجامعة من خلال تنظيم برامج للتدريب العملي.

وبمقتضى المذكرة تتيح جامعة باريس السوربون أبوظبي لموظفي الهيئة فرصة المشاركة في الأنشطة والفعاليات والمؤتمرات التي تنظمها الجامعة، والاستفادة من المكتبة والمنشآت التابعة للجامعة، وذلك وفقاً للأنظمة والسياسات والإجراءات المتبعة من الجامعة وللشروط والأحكام المتفق عليها بين الطرفين في حينه.

كما تتيح المذكرة للجامعة القيام بترشيح طلابها المواطنين الخريجين، للانضمام إلى برنامج التمكين الحقيقي للكفاءات البشرية المواطنة (SHARE) أو للعمل مباشرة لدى الهيئة، ويتم اختيار المرشحين بناءً على اجتياز جميع مراحل الاختبارات بنجاح، وبالإضافة إلى ذلك تقوم الجامعة بترشيح طلابها المواطنين المتوقع تخرجهم للانتساب إلى برنامج الرعاية للطلاب في الهيئة.(أبوظبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا