• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بهدف تعزيز الجهود والعمل المشترك وتجديد الالتزام بمواصلة التعاون والتنسيق لدعم المشاريع التنموية

أبوظبي تحتضن اجتماع مجموعة التنسيق لمؤسسات التنمية العربية والإقليمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

بدأت في أبوظبي أمس فعاليات، اجتماع مجموعة التنسيق الخامس والسبعين لمؤسسات التنمية العربية والوطنية والإقليمية، والذي عقد في مقر صندوق أبوظبي للتنمية.

ويهدف الاجتماع الذي يضم 10 مؤسسات مالية، من بينها أربع مؤسسات وطنية خليجية إلى تعزيز جهود التنمية والعمل المشترك بين مؤسسات المجموعة، وتجديد الالتزام بمواصلة التعاون والتنسيق لدعم المشاريع التنموية، وترسيخ ارتباط المجموعة بالشراكة العالمية لضمان فعالية العون التنموي، فضلاً عن تبادل الآراء والأفكار حول ما تقوم به المجموعة من أنشطة لزيادة دعم الجهود الإنمائية، وتقديم تصور عام عن آلية العمل خلال المرحلة المقبلة.

وفي الجلسة الافتتاحية للاجتماع الذي يعقد على مدى ثلاثة أيام، قال محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، إن الجهود المشتركة للمجموعة أسهمت على مدى أربعين عاماً في تحقيق قصص نجاح لأكثر من 130 دولة حول العالم.

وأضاف «إن مسيرة المجموعة وضعت بصمة للدور المهم والحيوي الذي قامت به مؤسساتنا في تحقيق التنمية، إذ ارتكزت على أسمى القيم، ألا وهي الالتزام نحو التعاون والتكامل والاستجابة للأولويات والحاجات التنموية للدول الشريكة». وأشار السويدي إلى أن اجتماعات مجموعة التنسيق تعتبر أحد أهم الشراكات التنموية الفعالة على المستوى الدولي، حيث تعمل مجموعة التنسيق بشكل مستمر على تبني أفضل الممارسات العالمية في العمل.

وأكد أن صندوق أبوظبي للتنمية يفتخر بالانتماء، والعمل ضمن منظومة ومجموعة التنسيق التي يرتكز منهج العمل فيها على تحقيق النتائج والمواءمة في العمليات والسياسات بين أعضائها وشركائها في الدول النامية، آخذين في الاعتبار المبادئ التي تدعو لها الشراكات العالمية المتعلقة بفعالية واستدامة التنمية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا