• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

هدوء نسبي بمحاور القتال في سرت.. ووصول جرحى قوات الحكومة إلى روما للعلاج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

طرابلس (وكالات)

قال الناطق باسم قوات عملية «البنيان المرصوص» التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، العميد محمد الغصري: إن قوات البنيان لا تزال تسيطر على المناطق المحيطة في مدينة سرت ومنها أبوقرين والوشكة وزمزم، مشيرًا إلى محاصرة تنظيم «داعش» في مساحة لا تتجاوز الـ7 كلم. وأضاف الغصري في تصريحات تلفزيونية أن أغلب محاور القتال في سرت تشهد هدوءًا نسبيًا، لافتًا إلى أن قوات البنيان تحافظ على تمركزاتها مع وجود بعض المناوشات واستمرار عمليات الطيران والمدفعية بقصف الأهداف المحددة التي رُصدت لتنظيم «داعش».

إلى ذلك، أعلنت صفحة المركز الإعلامي لـ«البنيان المرصوص» أن مستشفى مصراتة استقبل أمس الاثنين قتيلاً وتسعة جرحى حصيلة أولية للاشتباكات الدائرة بأكثر من محور في سرت.

من جانب آخر، أعلن آمر التحريات بالقوات الخاصة «الصاعقة»، رئيس عرفاء فضل الحاسي، سيطرة قواتهم على حي النجيلة بمحور القوارشة في مدينة بنغازي شرق البلاد. وقال الحاسي أمس، إن القوات الخاصة أحكمت السيطرة على حي النجيلة بالكامل، وجاري تمشيط المنطقة من قبل صنف الهندسة العسكرية وإزالة السواتر الترابية. وأوضح الحاسي أن قوات الصاعقة تنتظر الأوامر للتقدم باتجاه مصنع الأنابيب والعمارات التي يحاصرها جنودهم، لافتاً إلى أن جنود القوات الخاصة والوحدات المساندة تتقدم بخطى ثابتة باتجاه بوابة القوارشة.

بدوره، أعلن مكتب الإعلام والتوثيق بـ «كتيبة 309» مشاة التابعة للجيش السيطرة على مصيف الجوهرة غرب بنغازي بشكل كامل، مؤكدًا الزحف نحو مصيف المعلمين.

كما نشر صورًا من داخل شركة الجوف بالمحور الغربي في مدينة بنغازي، توضح سيارات رباعية الدفعية داخل المقر. وكان آمر قاطع قاريونس، العميد جمال الزهاوي، قال الليلة قبل الماضية إن جميع من شارك في معركة تحرير قاريونس تعهدوا في الاستمرار في العمل الجماعي حتى اكتمال التحرير وإعلانه كاملاً ليكون هديتهم إلى بنغازي وأهلها.

من ناحية أخرى، قالت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية: إن 11 من جرحى القوات الليبية التي تقاتل تنظيم «داعش» في مدينة سرت وصلوا روما على متن طائرة حربية إيطالية.وأفادت الوزارة، أمس، في بيان على موقعها الإلكتروني أن طائرة حربية من طراز «سي 130» نقلت الجرحى مساء أمس الأول الأحد من مدينة مصراتة إلى مطار شيامبينو العسكري، حيث تم نقل الجرحى إلى أحد المستشفيات العسكرية في روما. وذكر البيان أن تلك المبادرة تأتي في إطار التعاون المتبادل بين الخارجية الإيطالية وليبيا لتقديم المساعدات الإنسانية المطلوبة لقوات الحكومة، مؤكدًا التزام إيطاليا القوي بدعم الحكومة الليبية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا