• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

جمعية العسكريين المتقاعدين: زايد علامة فارقة في تاريخ الأمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

أبوظبي (وام)

أكدت جمعية العسكريين المتقاعدين، أن مؤسس وباني نهضة الإمارات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، يعتبر علامة فارقة في تاريخ الأمة، حيث تجسدت جميع الأعمال الخيرية في شخصيته، فهو زايد الخير الذي امتد عطاؤه إلى جميع أرجاء المعمورة.

وقال اللواء الركن متقاعد مبارك سالم عويضة الخييلي رئيس مجلس إدارة الجمعية، خلال حفل إفطار نظمته الجمعية لأعضائها بمناسبة «يوم زايد للعمل الإنساني»: «إن الدولة اختارت هذا اليوم ليكون «يوم زايد للعمل الإنساني» لإحياء الذكرى السنوية لرحيله، والتي تجسد تلاحم أبناء دولة الإمارات في إظهار مشاعر الحب والوفاء للراحل الغالي، وتخلد مآثره الكثيرة التي وصلت إلى كل بقعة من العالم، وتؤكد القيم الجميلة التي تنبع من ديننا الإسلامي الحنيف، والتي يزخر بها مجتمعنا وتقاليدنا العربية الأصيلة».

وأضاف: تلك المآثر يسير على خطاها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وامتدت لتشمل الإنسان أياً كان موقعه.

وألقى فضيلة الشيخ عبدالظاهر عبدالله، كلمة تناول فيها مآثر ومواقف الراحل الكبير ومؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في مجال العمل الإنساني، والتي شملت أقطار المعمورة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض