• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الفهد: نسعى إلى تحويل «أنوك» لإحدى أكبر المنظمات الرياضية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 أبريل 2014

أكد رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك) الشيخ الكويتي أحمد الفهد الصباح أنه يسعى إلى تحويل الاتحاد إلى إحدى أكبر المنظمات الرياضية في العالم. وأضاف في مؤتمر صحفي عقب ختام اجتماعات «أنوك» التي استضافتها الكويت على مدى ثلاثة أيام أن الاتحاد يهدف إلى أن يكون صوتاً لـ 205 لجان أولمبية وطنية لدى اللجنة الأولمبية الدولية، وتمثيلها بأفضل صورة ممكنة. وذكر أن الاجتماعات التي شملت اجتماع اللجان العاملة في «أنوك» واجتماع لجنة التضامن الأولمبي واجتماع المكتب التنفيذي جاءت ناجحة وبناءة، لا سيما أنها تمت بحضور رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ، وبمشاركة العديد من القيادات الرياضية العالمية. وأوضح أن أبرز نتائج الاجتماعات تمثلت بالاتفاق على إقامة دورة الألعاب الشاطئية العالمية الأولى بالتعاون مع منظمة «سبورت أكورد» تحت مظلة اللجنة الأولمبية الدولية، واعتماد تقديم جوائز سنوية لأفضل الرياضيين في الألعاب الأولمبية للمرة الأولى في تاريخ الاتحاد، وذلك على هامش اجتماع الجمعية العمومية المقبل المقرر في نوفمبر المقبل في بانكوك (تايلاند).

وأشار إلى أنه تم الاتفاق على أن يتم افتتاح المقر الرسمي للاتحاد في لوزان في يوليو المقبل، وكذلك اعتماد الشعار الجديد لـ«أنوك» على أن يعرض على اللجنة الأولمبية الدولية للتصديق عليه. وأكد الفهد استمرار العمل على تطوير «أنوك» وتعويض فترات الجمود التي مر بها الاتحاد منذ تأسيسه قبل أكثر من ثلاثين عاما، قال إن اللجنة ستعمل على تنفيذ برنامج وثائقي بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية لتوثيق الإنجازات التي حققها الرياضيون الذين حصلوا على المنح الدراسية الرياضية التي تقدمها اللجنة. وأضاف أن اللجنة تعمل على تقديم العديد من المنح للرياضيين الموهوبين لمساعدتهم على تحقيق أفضل النتائج في الألعاب الأولمبية. واختتم «أنوك» اجتماعاته بعقد الاجتماع الـ 63 للمكتب التنفيذي. ودعا باخ اللجان الأولمبية الوطنية إلى مواصلة زخمها الإيجابي مع اللجنة الدولية بغية تحقيق نقلة إيجابية في عمل اللجنة خلال الاجتماع المقبل في ديسمبر في إمارة موناكو الفرنسية. (الكويت - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا