• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فيراتي:

اللعب إلى جانب إبرا متعة كبيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 أبريل 2014

أشاد ماركو فيراتي لاعب خط وسط باريس سان جيرمان بزميله في الفريق، السويدي زلتان إبراهيموفيتش، وقال فيراتي لصحيفة «الجارديان» البريطانية: «عندما يكون لدى المرء لاعب بهذا المستوى في فريقه، فسيجد نفسه معتمداً عليه.. إنه مثل ليونيل ميسي في برشلونة، يمكن أن يكون لديك نجوم آخرون في الفريق، ولكنه حبة الفاكهة التي تزين بها الكعكة». وأضاف: «عندما أمرر له الكرة، أعرف أنه سيفعل بها شيئاً متميزاً من شأنه أن يغير سير المباراة، لاشك في أن اللعب معه متعة كبيرة».

ويتمتع إبراهيموفيتش بسجل رائع من الأهداف والتمريرات الحاسمة في الدوري الفرنسي كما كان متوقعاً، ولكن أهدافه العشرة أيضاً في سبع مباريات بدوري الأبطال هذا العام تؤكد أنه ليس لاعب يعتمد على بنيته القوية وحسب. وبما أن إحراز الألقاب الدولية أمر غير وارد مع منتخب بلاده، السويد، فقد أصبح باريس سان جيرمان الطريق الأقرب والأكثر منطقية بالنسبة لإبراهيموفيتش للتتويج بالألقاب الكبرى. وسيكون تشيلسي العقبة التالية أمام النجم السويدي لتحقيق هذا الحلم، كما سيكون اختباراً حقيقياً لما يمكن لجهاز قطر للاستثمار أن يجنيه من وراء استثماره الرياضي في باريس سان جيرمان.

ويكمن سر قوة سان جيرمان في خط الهجوم، فمن المستبعد أن يلعب ثنائي أوروجواي المتألق إدينسون كافاني وإزيكييل لافيتسي أدواراً مساعدة في أي فريق أوروبي مهما كان كبيراً، كما هو الحال بالنسبة لهما في سان جيرمان. أما وجود هذين اللاعبين المتميزين في مراكز داعمة فقط بباريس سان جيرمان فهذا الأمر لا يرجع إلى ارتقاء مستواهم الاحترافي وحسب، وإنما يرجع أيضاً إلى المستوى الرائع الذي يلعب به حالياً المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في باريس. فقد وصل إبراهيموفيتش إلى مستوى من الأداء ربما لا يشاركه فيه حالياً سوى البرتغالي كريستيانو رونالدو في ريال مدريد، والأرجنتيني ليونيل ميسي في برشلونة. (برلين - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا