• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«الكابوس الأحمر» يغتال «حلم التانجو»

تشيلي بطل المئوية والحسرة أرجنتينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

محمد حامد (دبي)

للمرة الثالثة على التوالي في غضون عامين لا أكثر يجد الملايين من أبناء الأرجنتين وعشاق التانجو حول العالم أنفسهم يشاهدون فيلماً من سينما الواقع عنوانه «الكابوس»، ولم يكن ما حدث أمام تشيلي في نهائي بطولة كوبا أميركا 2016 والتي اختتمت في الولايات المتحدة فجر أمس سوى «الجزء الثالث» من «الكابوس».

فقد خسر منتخب «التانجو» أمام الألمان في نهائي مونديال البرازيل صيف 2014، وتكررت مشاهد الحسرة في نهائي كوبا أميركا صيف 2015 أمام منتخب تشيلي، ثم كانت نيوجيرسي الأميركية، وتحديداً ستاد ميتلايف الذي كان مسرحاً لخسارة النهائي الثالث على التوالي للمنتخب الأرجنتيني على مستوى كأس العالم وكوبا أميركا في عامين.

الصحافة الأرجنتينية، وتحديداً صحيفة «أولييه»، وصفقت ما حدث بأنه الكابوس الذي لا يزال مستمراً، وتابعت: «ميسي لم يتمكن حتى الآن من الحصول على لقب كبير مع منتخب الأرجنتين، إنه أمر لا يصدق ألا يتمكن أفضل لاعب في العالم من الحصول على كأس العالم أو بطولة قارية مع منتخب بلاده، وعلى الرغم من ظهوره بصورة رائعة طوال البطولة، بما في ذلك المباراة النهائية، وتقديمه نهائياً أفضل كثيراً من نهائي مونديال 2014 وكوبا 2015، إلا أن النهاية جاءت قاسية حينما أهدر ركلة ترجيح، ليكون مشهد الختام عيون دامعة ويد فارغة».

كما فتحت الصحيفة النار على جونزالو هيجواين الذي أصبح شريكاً في سيناريو الخسائر، خاصة في المباريات النهائية، فقد أهدر فرصاً محققة للتسجيل أمام الألمان في نهائي مونديال 2014، ثم نهائي الكوبا أمام تشيلي الصيف الماضي، وتكرر المشهد حرفياً في النهائي الحالي أمام المنتخب التشيلي، ما دفع صحيفة «أولييه» إلى أن تقول: «مأساة الأرجنتين.. ابحث عن هيجواين»، وتابعت: «ليس ثانية يا بيبا، لقد أصبحت العقدة مكررة، وهذه المرة أهدر هدفاً محققاً بصورة تدعو للدهشة».

صحيفة «ماركا» الإسبانية تفاعلت مع النهائي اللاتيني، فقالت: «ميسي والأرجنتين. لعنة بلا نهاية» في إشارة إلى استمرار المعاناة الأرجنتينية في المباريات النهائية، حيث لم تحصل الأرجنتين على أي لقب، وتحديداً مونديالي أو قاري منذ 23 عاماً، فقد كانت بطولة كوبا أميركا عام 1993 هي اللقب الأخير للأرجنتين، فضلاً عن ذهبية أولمبياد بكين 2008 والتي يتم تصنيفها خارج نطاق البطولات القارية والمونديالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا