• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

شبح الغياب يطارد 3 لاعبين

«برازيل أوروبا» تعيش في «حالة قلق»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

مراد المصري (دبي)

كشفت صحيفة أبولا البرتغالية عن وجود 3 لاعبين مهددين بالغياب عن مواجهة بولندا بعد غدٍ، في ربع نهائي في أمم أوروبا، وسط ترقب لمحاولة إكمال «برازيل أوروبا» مشواره الذي قلب من خلاله التوقعات، ونجح في الإطاحة بكرواتيا في واحدة من أبرز مفاجآت البطولة إلى الآن.

وتضم قائمة المهددين بالغياب عن البرتغال أندريه جوميز اللاعب المتألق خلال الموسم المنتهي في صفوف فالنسيا الإسباني، وجواو موتينهو لاعب الخبرة في وسط الملعب، ورافائيل جيريرو، حيث واصل الثلاثي تدريباتهم المنفردة إلى جانب الوجود في الصالة الرياضية، لإكمال إجراءات العلاج، ومحاولة التعافي في الوقت المناسب.

وبقي موتينهو على مقاعد البدلاء في المباراة الماضية أمام كرواتيا لظروف الإصابة، فيما لم يستطع جوميز إكمال اللقاء، ورغم مواصلة جوريرو اللعب حتى النهاية، فإنه خرج، وهو يعاني من الإصابة.

من جانبه خرج خوسيه فونتي مدافع البرتغال، بتصريحات دافع فيها عن أداء فريقه في المباريات السابقة، موضحاً أن خوض اللقاءات بأداء سيئ والتتويج باللقب في نهاية المطاف سيكون أمراً سعيداً بالنسبة له، وقال: حققنا ثلاثة تعادلات في الدور الأول، رغم أننا لعبنا جيداً في المباريات، فيما لم تمض الأمور بالشكل الصحيح، حتى جاء هدف الفوز أمام كرواتيا، وهذا حال كرة القدم، وفي النهاية الجميع يتذكرون النتيجة، لو حققنا اللقب، من دون أن نقدم الأداء المقنع، فإن ذلك سيكون إيجابياً بالنسبة لنا.

ورفض فونتي الترشيحات التي تشير إلى أن البرتغال الفريق الأوفر حظاً لتحقيق الفوز أمام بولندا في ربع النهائي، وقال: لا يجب النظر إلى هذه الأمور، بدليل أن الجميع رجحوا كفة كرواتيا، ومع ذلك نجحنا في قلب التوقعات، والمباريات تحسم على أرض الملعب دائماً، الأهم أن نثق في أنفسنا، ونحظى بالدعم المطلوب من الجماهير، من أجل الحصول على الطاقة الإضافية واللعب بأقصى مجهود لدينا، أعتقد أن المباراة ستكون متكافئة بين الفريقين، وهو ما يفرض علينا التركيز والالتزام بخطة اللعب، من أجل حصد النجاح مجدداً.

وفيما يتعلق بانضمامه المتأخر إلى تشكيلة البرتغال، بعد أن بلغ 32 عاماً، قال: أن يحدث ذلك متأخراً أفضل من عدم حدوثه إطلاقاً، أشعر بسعادة كبيرة لما وصلت إليه مسيرتي والمنحنى الذي اتخذته، يجب دائماً الصبر ومواصلة العمل الجاد.

وأضاف: من لم يشعر بحرقة القلب والترقب من أجل بلوغ شيء ما؟، هذه المشاعر موجودة، ويجب التعامل معها بالشكل الصحيح، أتمنى أن أساعد فريقي على تحقيق نتيجة إيجابية، وحصد اللقب سيكون شيئاً مثالياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا