• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

استهدفت جامعة وأعدمت معظم الضحايا برصاص في الرأس

«طالبان» تعاود «حرب الطلاب» في باكستان وتوقع 21 قتيلاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 يناير 2016

شارسادا، باكستان (وكالات)

عاودت حركة «طالبان» مهاجمة المرافق التربوية في باكستان مستهدفة هذه المرة جامعة في شمال غرب البلاد موقعةً 21 قتيلا على الأقل انضموا إلى ضحايا المجزرة التي ارتكبتها في مدرسة تابعة للجيش في المنطقة نفسها قبل سنة تقريباً. وأعلنت الشرطة انتهاء العملية الواسعة التي أطلقتها القوات الأمنية بعد الهجوم على جامعة باشا خان في شارسادا المدينة الواقعة على بعد 50 كلم من بيشاور حيث تتواجد مجموعات كبرى من المتطرفين.

وقال سعيد وزير، قائد الشرطة المحلية، إن «حصيلة الهجوم الإرهابي 21 قتيلا» موضحاً أن «العملية انتهت والقوات الأمنية تقوم بتمشيط المنطقة» وأن «غالبية الطلبة الذين قتلوا برصاص المهاجمين كانوا في مقر إقامة الشبان» في الجامعة. وقال إن أكثر من 30 شخصا أُصيبوا بجروح بينهم طلاب وموظفون وحراس أمن.

وأشار الناطق باسم الجيش الباكستاني الجنرال عاصم باجوا إلى مقتل «أربعة إرهابيين» مشيرا إلى أن «تمشيط الجامعة مستمر ولم تسمع أية طلقات نارية».

وأظهرت لقطات تلفزيونية أن معظم القتلى اصيبوا بالرصاص في الرأس على غرار عمليات الإعدام في حين كشفت الشرطة أن المسلحين اتخذوا من الضباب الكثيف ستارا وتسلقوا أسوار الجامعة ثم دخلوا المباني وأطلقوا النار على الطلاب والأساتذة في قاعات المحاضرات وأماكن الإقامة.

وتبنت حركة طالبان الباكستانية الهجوم. وقال عمر منصور القيادي فيها في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس من موقع لم يحدد إن «أربعة من انتحاريينا نفذوا الهجوم على جامعة باشا خان اليوم». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا