• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بعد صدمة الجمعة

الأسواق العالمية تمتص موجة الهلع.. والهدوء النسبي يسيطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

باريس (أ ف ب)

سجل هبوط في بورصة لندن أمس، فيما استعادت أسواق المال في العالم بعض الهدوء، ولو أنها لا تزال هشة بعد الهلع الذي سيطر عليها إثر قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقالت مجموعة الوساطة «اوريل بي جي سي» إن «التقلبات ستبقى قوية في الأيام المقبلة» و«المستثمرون يجب أن يبقوا حذرين لأن حالة عدم اليقين كبيرة جدا».

وتحاول بورصات أوروبا من جهتها هضم التراجع الذي سجل الجمعة الذي يعد من الأكبر منذ الأزمة المالية في 2008 في بعض أسواق المال. وفي التعاملات الصباحية، خسرت بورصة فرانكفورت 0,15 %، وباريس 0,60 %، بينما كانت بورصة ميلانو مستقرة. أما بورصة مدريد فقد ارتفعت 1,89 %، بعد تقدم بلغت نسبته 3 % عند بدء الجلسة غداة فوز المحافظين من دون أغلبية مطلقة في الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد في إسبانيا.

لكن في بورصة لندن، خسر المؤشر فوتسي لأسهم مئة أكبر شركة، في الإجمال 1,29 % ووصل إلى 6059,37 نقطة. وتراجعت أسهم شركة «ايزيجيت» للطيران بنسبة 16,53 % إلى 1096 بنسا، بعد إنذار متعلق بنتائج أدائها، تلتها «انترناشيونال ايرلاينز جروب» المجموعة الأم لشركة بريتش ايرويز (تراجع سعر السهم 9,36 % إلى 370,7 بنس). وهبط قطاع العقارات أيضا مثل مجموعة «تايلر ويمبي» (انخفاض نسبته 12,42 % إلى 119,2 بنس).

وفي آسيا، سجلت بورصة طوكيو ارتفاعا نسبته 2,39 % بفضل الآمال في تدخل السلطات في أسواق الصرف. وكانت بورصة هونج كونج مستقرة، بينما تحسنت بورصة شنغهاي بشكل واضح. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا