• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«أخبار الساعة»: النموذج الاقتصادي والتنموي الإماراتي الأكثر تميزاً على مستوى العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يونيو 2016

أبوظبي (وام)

أكدت نشرة «أخبار الساعة»، أن النموذج الاقتصادي والتنموي الذي تتبعه دولة الإمارات العربية المتحدة يعد أحد النماذج الأكثر تميزاً في مجاله على مستوى المنطقة والعالم.

وتحت عنوان «خطوات راسخة نحو التنمية الشاملة»، قالت إن ما تحرزه الدولة من إنجازات وتقدم مستمر وفق التصنيفات والمؤشرات الدولية التي تقيس مستوى التقدم والازدهار التنموي ومستوى المعيشة وأسلوب الحياة والجاذبية للعيش والسياحة والعمل والاستثمار، وكذلك حالة الاستقرار السياسي والمجتمعي، فضلاً عن الاستقرار الأمني والمكانة الإقليمية والدولية، وغير ذلك من مؤشرات، كل ذلك يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن هذا النموذج هو الأمثل في حالتها، وهو الكفيل بدفعها قدماً على طريق الارتقاء بين الأمم الأكثر تقدماً في العالم.

وأضافت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن الفترة الماضية شهدت تبني دولة الإمارات مبادرات عدة في إطار ترسيخ أقدامها على طريق النمو والتنمية الشاملة والمستدامة، والانتقال باقتصادها إلى عصر ما بعد النفط، مشيرة إلى أنه في هذا الإطار وبمناسبة إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، «استراتيجية دبي الصناعية»، أكد سموه «أن دولة الإمارات العربية المتحدة ماضية في تحقيق أهدافها على صعيد تكامل القطاعات الاقتصادية كافة، وتفعيل طاقاتها القصوى لرفد الاقتصاد الوطني خلال السنوات المقبلة».

كما قال سموه «إن التنمية المستدامة تعني تفعيل جميع قطاعات الاقتصاد، وهذا يتطلب تهيئة المناخ المناسب باستشراف المستقبل والاستعداد لمرحلة ما بعد النفط، ولتحقيق هذه المهمة يجب التركيز على مجالات المعرفة والعلوم والبحث العلمي، فهي مدخل التطور والطفرة الصناعية للاقتصاد العالمي».

وأوضحت أن توقيت إطلاق «استراتيجية دبي الصناعية» وجميع مبادرات التنمية التي تم إطلاقها في الإمارات خلال الفترة الماضية، يحمل العديد من الدلالات لكونه يأتي في مرحلة تشهد تحولات عميقة في المشهد الاقتصادي العالمي الذي تضاف إليه عوامل تعقيد جديدة يوماً بعد يوم، فبينما يعاني الاقتصاد العالمي مظاهر ضعف وهشاشة مزمنة منذ فترة طويلة، وتشهد أسواق النفط العالمية حالة من التراجع غير المسبوق على صعيد الأسعار، وفي ما يتعلق بقدرة الأسواق على استيعاب الضغوط الناتجة عن فائض المعروض، فقد شهدت الأيام الماضية تطورات دراماتيكية في أوروبا تزيد من تعقيد المشهد، والتي تمثلت في تصويت البريطانيين لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي، ما يوجه صدمة قوية للاقتصاد الأوروبي والعالمي على حد سواء.

وقالت إن المبادرات التي أطلقتها الإمارات خلال الفترات الماضية، والتي تأتي «استراتيجية دبي الصناعية» في إطارها، تمثل دليلاً قاطعاً على أن القيادة الرشيدة للدولة تعي تمام الوعي حساسية المرحلة وطبيعة التحديات الاقتصادية العالمية، ولديها إلمام تام بالأساليب اللازمة للتعامل معها، وتؤكد تصريحات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم آنفة الذكر ذلك بوضوح تام، مضيفة أنه كذلك قول سموه إن «الاقتصاد السليم هو الاقتصاد المتكامل المتنوع الذي يقوم على الإبداع والابتكار، فالدول تعرف بما تصنع وبما تقدمه للبشرية من منتجات وخدمات، وبما تضيفه من مفاهيم جديدة على خارطة الاقتصاد العالمي، ودولتنا حققت الكثير في هذا المجال، ولدينا من الإنجازات ما يحفظ ريادتها ورفعتها بين دول العالم الأكثر تقدماً».

وأكدت «أخبار الساعة» في ختام مقالها الافتتاحي، أن ما يميز دولة الإمارات في كل تحركاتها في مختلف المجالات: السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها، وسواء كانت هذه التحركات على المستوى المحلي أو المستوى الإقليمي أو المستوى العالم، هو التوازن والاعتدال والاعتماد على آليات وخطط مبنية على أسس علمية راسخة، وكذلك الاستعداد التام للمستقبل، كما أن العامل المشترك في كل ذلك هو وضع الإنسان في صدارة أولوياتها، سواء تعلق الأمر بكونه صانع التنمية أو المستفيد منها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا