• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تطبيقها للمرة الأولى إقليمياً

«اتصالات» تنجز اختباراً ناجحاً للاتصال عبر شبكات الجيل الرابع المتقدمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 أبريل 2014

أعلنت «اتصالات» أمس عن نجاحها في اختبار تكنولوجيا الاتصال عبر شبكات الجيل الرابع المتقدمة وتطبيقها للمرة الأولى على مستوى المنطقة بالتعاون مع شركة «الكاتيل لوسينت».

كما حققت إنجازاً عالمياً باستخدامها التكنولوجيا الجديدة لأول مرة على حزم الطيف الترددي 1800 ميغاهرتز و800 ميغاهرتز.

وتعتمد تكنولوجيا شبكة الجيل الرابع المتقدمة على تقنية جمع حزم الطيف الترددي على حزمة حاملة، وهي التقنية الأحدث في مجال خدمات الاتصال فائقة السرعة عبر النطاق العريض للإنترنت المتحرك، وتسمح لمقدمي خدمات الاتصالات بالاستفادة بشكل أكبر من نطاقات الطيف الترددي المتاحة لهم لتحقيق سرعات أعلى في نقل البيانات.

وتم تنفيذ هذا الاختبار بفضل الدعم المقدم من «هيئة تنظيم الاتصالات» التي سمحت بتطبيق التكنولوجيا الجديدة باستخدام تقنية تجميع حزمة ترددية مقدارها 40 ميغاهرتز في نطاق التردد 1800 و800 ميغاهرتز على شبكة «اتصالات»، وتم إجراء الاتصال بنقل البيانات عبر شبكة «اتصالات» إلى مواقع عدة في أبوظبي.

وقال سعيد الزرعوني نائب رئيس أول، تخطيط الأعمال والتطوير التكنولوجي في «اتصالات»، إن هذا الإنجاز غير المسبوق الذي تحقق على مستوى المنطقة يجعل من قدرات «اتصالات» في مجال شبكة الجيل الرابع المتقدمة معياراً تتبعه شركات الاتصالات الأخرى.

وأضاف أن السعة الأكبر والسرعات الأعلى التي توفرها شبكة الجيل الرابع المتقدمة تساعد على تلبية الطلب المتزايد والنمو الكبير في حركة البيانات مع الزيادة الكبيرة في أعداد المستخدمين للشبكة.

وقال، إن أكثر من 40% من مستخدمي الهواتف المتحركة يملكون هواتف متوافقة مع شبكة الجيل الرابع، لافتاً إلى أن «اتصالات» ستستمر في تطوير شبكتها من خلال الاستثمار في شبكة الألياف الضوئية التي تربط محطات شبكات الجيل الرابع ببعضها بعضاً وإنشاء المزيد من المحطات التي ستغطي الشوارع الرئيسية والمباني والمطارات ومراكز التسوق كافة، حيث تسعى المؤسسة لرفع عدد محطات شبكة الجيل الرابع إلى 4000 محطة بنهاية 2014.

وكان العام الماضي شهد ارتفاعاً كبيراً في الطلب على استخدام البيانات عبر شبكة الاتصالات المتحركة حيث بلغ عدد مشتركي باقات البيانات لدى «اتصالات» 2٫7 مليون مستخدم٬ مما يزيد من أهمية الاتصالات عبر إنترنت النطاق العريض٬ ويدفع نحو المزيد من الاستثمارات لرفع جودة خدمات البيانات. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا