• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

وزعت مكتبة «اقرأ مع الشرطة»

«نسائي مجتمعية رأس الخيمة» يناقش أهمية المتابعة الأسرية للأبناء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يونيو 2016

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

ناقش المجلس النسائي الرمضاني برأس الخيمة مساء أمس الأول، أهمية الرقابة الأسرية على الأبناء ودور الأسرة في تربية أبنائهم التربية الصالحة، والمسؤولية الكبيرة على الآباء والأمهات تجاه أبنائهم وأهمية احتوائهم لتجنب انجرافهم خلف السلوكيات غير الصحيحة وغير السوية للحفاظ على لبنة ومستقبل المجتمع.

وقالت الملازم موزة الخابوري مدير فرع البرامج المجتمعية في إدارة الشرطة المجتمعية بشرطة رأس الخيمة، إن المجلس النسائي الرمضاني الذي نظمته الشرطة المجتمعية أمس الأول بحضور مجموعة كبيرة من النساء في منطقة الغب، يأتي للالتقاء بهم والتعرف على ما يواجههم من تحديات وقضايا تتعلق بأسرهم وأبنائهم، وكل ما يعزز كيان أسرهم والحفاظ على تماسكها.

وذكرت أن المجلس ناقش عدة مواضيع منها دور الأسرة في تربية الأبناء وحمايتهم من الانحراف والسلوكيات الخاطئة التي قد لا ينتبه لها رب الأسرة إلا بعد فوات الأوان.

وأشارت إلى أن دور الشرطة يأتي في الرقابة على الأبناء خارج محيط الأسرة ولكن أولياء الأمور يعتبرون بمثابة الرقيب على تصرفات وسلوكيات أبنائهم داخل المنزل وخارجه أيضاً، وهذا ما يتوجب التعرف الدائم على مختلف أنشطة حياتهم اليومية من رفقائهم في خارج المنزل وماهي أهم فعالياتهم التي يقومون بها والتوجه نحو سؤالهم الدائم عن احتياجاتهم ومشاكلهم وقضاياهم وتجنب الانشغال عنهم.

من جهتها قالت أم عدنان المشاركة في المجلس أن هناك بعض السلوكيات غير السوية للأبناء وعدم اهتمامهم بنصائح وتوجيهات أولياء أمورهم، وهذا يأتي جراء انشغال رب الأسرة بأمور أخرى منها أنشطة ومتطلباته الوظيفية وغيرها من الأمور، حيث إن هذا يجعل الأبناء بعيداً عن الرقابة المطلوبة من قبل أولياء الأمور وبالتالي التصرف بما يحلو لهم دون الخوف أو الاهتمام بما قد يصدر من أولياء أمورهم. و قالت المشاركة أم محمد، أن هناك بعضا من الأسر لا تكترث بما قد يقوم به الأبناء خارج محيط الأسرة وأثناء تواجدهم في مختلف المواقع خاصة الفترة الليلية، وتشهد سلوكيات شبابية طائشة قد تهدد حياتهم وحياة الآخرين، فضلا عن مواقع التواصل الاجتماعي والأجهزة الحديثة التي قد تشغل الأبناء عن مهامهم الأساسية في الأسرة وتتسبب في تعرفهم على سلوكيات مخالفة لعادات وتقاليد المجتمع الدولة. وأشارت الملازم موزة الخابوري، إلى أنه من ضمن فعاليات المجلس الرمضاني قامت إدارة الشرطة المجتمعية بتوزيع مكتبة «اقرأ مع الشرطة»، إحدى مبادرات شرطة رأس الخيمة لدعم عام القراءة والتي تتمثل في توزيع مكتبة مصغرة تحوي على كتب ثقافية علمية منوعة ونشرات وأذكار خاصة بالشهر الفضيل إلى المجالس الرمضانية التي تنظم خلال الشهر وذلك لاستفادة المتواجدين خلالها من الكتب ومحتواها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض