• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

فوز «محجبة» وشيوعي ببلديتين لأول مرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

انتخبت مدينة مرام، وسط تركيا، امرأة مختمرة «محجبة» لتتولى منصب رئيس البلدية، فيما اختارت بلدة أوفافيك، شرقاً، رئيس بلدية شيوعياً، وذلك للمرة الأولى في تاريخ البلاد السياسي الحديث.

وحصلت فاطمة تورو (42 عاماً) مرشحة «حزب العدالة والتنمية الحاكم» بزعامة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في مرام، معقل الحزب والبالغ عدد سكانها 330 ألف نسمة، على 70% من الأصوات وفق النتائج شبه النهائية للانتخابات البلدية. وقد ألغت حكومة أردوغان في العام الماضي حظر ارتداء النساء الخمار في المؤسسات العامة في تركيا الذي كان مطبقاً لنحو 90 عاماً. وفي أوفافيك، البالغ عدد سكانها 3700 شخص بمحافظة تونجلى، حصل مرشح «الحزب الشيوعي التركي» فاتح محمد ماتشي أوغلو (44 عاماً) على منصب رئيس البلدية، محققاً أول فوز انتخابي للحزب الذي بقي محظورا حتى العقد قبل الماضي. (أنقرة - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا