• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

سفير فلسطين في براغ كان يحمل متفجرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

أعلنت الشرطة التشيكية أمس أن السفير الفلسطيني في براغ جمال الجمل، الذي لقي حتفه يوم رأس السنة نتيجة انفجار، كان يحمل في يده متفجرة لحظة حصول الحادث.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة اندريا زولوفا لوكالة فرانس برانس «إن تفجيرا تجريبيا أجراه خبراء يؤكد هذه النظرية». ونفت المتحدثة فرضية حصول انفجار عرضي تسبب به نظام الحماية الموضوع على خزينة في مقر اقامة الجمل.

وكان جمال الجمل (56 عاما) الذي لم يكن تسلم منصب سفير في الجمهورية التشيكية إلا في أكتوبر 2013، أصيب بجروح قاتلة في الأول من يناير 2014 وتوفي بعيد نقله الى المستشفى. وأوضحت المتحدثة أن «المتفجرة لم توضع على الباب أو داخل الخزنة، ولم تكن موجودة بهدف الحماية الأمنية». وأشارت الى أن التحقيقات ما زالت مستمرة. وعثرت الشرطة التشيكية بعد الحادث في مقر السفير على 12 قطعة سلاح من بينها رشاشات ومسدسات لم تكن مسجلة لدى السلطات التشيكية. وبحسب وسائل إعلام، فان الأسلحة صنعت في جمهورية تشيكوسلوفاكيا السابقة، وقدمت قبل سقوط النظام الشيوعي في براج العام 1989 الى منظمة التحرير الفلسطينية. (براغ - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا