• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الكورنيش» يستعد لاعتماده مجدداً مستشفى صديقاً للطفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

يستعد مستشفى الكورنيش، التابع لشركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، تجديد اعتماده “مستشفى صديق للطفل”، وذلك من قبل صندوق رعاية الطفولة التابع للأمم المتحدة “يونيسيف” وهيئة الصحة العالمية.

ويعد مستشفى الكورنيش أحد المستشفيات القليلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تحقق اعتماد “المستشفى الصديق للطفل” للمرة الثالثة، إذ يتم التقييم والاعتماد بناء على ممارسات المنشآت الصحية التي تؤدي إلى تعزيز وحماية ودعم الرضاعة الطبيعية.

وقد نال مستشفى الكورنيش أول اعتماد كمستشفى صديق للطفل من صندوق رعاية الطفولة، التابع للأمم المتحدة نظراً للدعم المتميز الذي قدمه للرضاعة الطبيعية في عام 2006 والاعتماد الثاني في عام 2010.

ومبادرة “مستشفى صديق للطفل” هي مبادرة عالمية أطلقتها هيئة الصحة العالمية وصندوق رعاية الطفولة التابع للأمم المتحدة “اليونيسيف”، بهدف إتاحة أفضل بداية للحياة لكل طفل من خلال ايجاد بيئة رعاية صحية تدعم الرضاعة الطبيعية كمبدأ.

ويتم اعتماد المنشآت الصحية “مستشفى صديق للطفل” على مراحل وتعمل على تقييم برنامج تعليم العاملين المرتبط بتغذية الأطفال والمعرفة التي اكتسبها العاملون في مجال إدارة الرضاعة الطبيعية من خلال إجراء المقابلات الشخصية مع العاملين لتقييم مستوى معرفتهم في هذا المجال.

كما حصلت ممارسة “مبادرة مستشفى صديق للطفل” على المزيد من الدعم من واقع أن المستشفى خضع لإعادة تنظيم من جانب المجلس الدولي لإستشاريي حليب الأم (IBLCE) والجمعية الدولية لاستشاريي حليب الأم (ILCA) للتميز في مجال رعاية حليب الأم في عام 2013. كان مستشفى الكورنيش هو المستشفى الوحيد في المنطقة الذي حظي بهذا التقدير. وأكدت الدكتورة مريم المزروعي، نائب الرئيس التنفيذي والرئيس التنفيدي للعمليات بمستشفى الكورنيش، التزام المستشفى بتعزيز ممارسات “مبادرة مستشفى صديق للطفل” والحرص على تطبيق كل المعايير والبرامج الخاصة بهذه المبادرة، إذ إنها تبرز التزامنا بضمان حصول المواليد الجدد بمستشفى الكورنيش على أفضل بداية غذائية ممكنة في حياتهم.

وقالت: “إن مستشفى الكورنيش نفذ برنامجاً متميزاً في تثقيف الأمهات حول الأوضاع ما قبل وما بعد الولادة، بتقديم معلومات قيمة وكيفية دعم الرضاعة الطبيعية، من قبل الحصول على اعتماد الكورنيش مستشفى صديق للطفل، نحن ملتزمون بنسبة 100% بتعزيز ممارسات “مبادرة مستشفى صديق للطفل” بمستشفانا، إذ إنه من الأهمية أن نعمل على تثقيف الأمهات كي يخترن مستشفى صديق للأطفال، لتتاح لهن الفرصة الكاملة لترسيخ مبدأ الرضاعة الطبيعية بنجاح ولفترة زمنية طويلة”. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض